02:34 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    نفى النائب بالبرلمان الليبي، أبو بكر بعيرة، اليوم السبت 27 مايو/أيار، أن تكون الغارات الجوية المصرية على معاقل الإرهابيين في درنة، قد ضربت أهدافا مدنية.

    وقال بعيرة في حواره خلال حلقة السبت في برنامج "بوضوح" المذاع عبر أثير "سبوتنيك": "رغم أن تلك الضربات الجوية المصرية جاءت متأخرة، إلا أنها أثبتت أن الأمن المصري الليبي أمن مشترك".

    وتابع قائلا " التعاون بين القوات المسلحة المصرية والجيش الليبي في مجال مكافحة الإرهاب، جاء متأخرا بعض الشيء، فالأحداث تفرض وجود تعاون وثيق ومستمر ودائم، فما حدث في المنيا، ووجود العناصر المخططة له في درنة، يؤكد أن الخطر مشترك، والأمن أيضا أمر مشترك".

    ومضى قائلا " لا يجب أن يقتصر التعاون بين الجانبين على الضربات الجوية، فلابد أن يشمل جوانب أخرى، كالتعاون الاستخباراتي والدعم اللوجستي بالسلاح الذي يحرمه المجتمع الدولي على الجيش الليبي".

    أما عن استهداف الضربات الجوية المصرية لأهداف مدنية، بحسب ما تناقلته بعض وسائل الإعلام نقلا عن المتحدث باسم ما يسمى مجلس ثوار شورى درنة، قال بعيرة" هذا الكلام غير صحيح، ودائما ما يقال من أجل التعتيم على ما يجري ومن أجل إعطاء صورة مضللة للعالم". 

    أما المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية العليا بالقاهرة اللواء الدكتور محمود خلف، فقد رأى أن "مصر أرسلت رسالة واضحة للإرهاب وللعالم كله من خلال تلك الضربات الجوية على معاقل الإرهابيين في درنة، مفادها أن مصر لها الذراع الطولى التي ستصل للمخطط والمنفذ وقد وصلت بالفعل، لأن الدفاع عن النفس حق مكفول للجميع، ومفتوح للعالم كله، وما فعلته مصر يندرج تحت بند الدفاع عن النفس، وقال بالعامية، "اللي مش عاوز ينضرب ميقربش من مصر".

    وعن الدول الداعمة، التي أشار إليها الرئيس المصري في كلمته الجمعة قال خلف، "المقصود هنا هي دولة "قطر"، وعلى ضوء كل حدث سيكون رد الفعل وجميع الخيارات مفتوحة للرد المناسب أمام القيادة المصرية، ولا استبعاد لأي عمل عسكري تقوم به مصر حفاظا على أمنها وسلامة أراضيها". 

    انظر أيضا:

    الجيش المصري يعرض نتائج قصف مدينة درنة الليبية (فيديو)
    الجيش المصري يواصل ضرباته ضد معسكرات الإرهاب في ليبيا
    القيادة العامة للجيش الليبي : ضربات الجيش المصري في درنة كانت بالتنسيق مع سلاح الجو الليبي
    رئيس الوزراء المصري: الأمن القومي سيبدأ من خارج البلاد
    الجيش المصري: العملية العسكرية في ليبيا لا تزال مستمرة حتى الآن
    الكلمات الدلالية:
    أخبار ليبيا, أخبار مصر, ضربات جوية مصرية, غارات مصرية, الجيش المصري, البرلمان الليبي, عبد الفتاح السيسي, اللواء محمود خلف, أبو بكر بعيرة, ليبيا, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook