22:59 GMT02 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    1160
    تابعنا عبر

    شنت المقاتلات المصرية المزيد من الغارات الجوية على مواقع الإرهابيين في ليبيا رداً على الهجوم الذي استهدف حافلة تقل أقباطاً في المنيا.

    وفي هذا السياق، أفادت صحيفة الحياة اللندنية، بأن الجيش المصري عزز رقابته على المثلث الحدودي مع ليبيا والسودان عند منطقة جبل العوينات في أقصى الجنوب الغربي، لضمان عدم تسلل أي متطرفين إلى الأراضي المصرية عبر تلك المنطقة.

    ونقلت الصحيفة، عن مسؤول مصري، أن تلك المنطقة الجبلية الوعرة ستحظى بإجراءات صارمة من أجل فرض السيطرة على المنطقة الحدودية، وأن أي محاولات ستستهدف الأمنَ القومي المصري انطلاقاً منها سيتم الردُ عليها فوراً. وأشار إلى أنه ستتم زيادة عددِ الطلعات الجويةِ لتمشيط المنطقة، ومراقبةِ الحدود بأجهزة متطورة، فضلاً عن زيادة أعداد وعتاد قوات الجيش فيها.

    وأكدت مصادر أمنية للحياة، أن حملاتِ مداهمة وتفتيش واسعة تتم لمختلف المناطق والطرق الجبلية، التي تربط صحراء مصر الحدودية مع ليبيا والسودان بحثاً عن منفذي حادث المنيا، وأوضحت المصادر أن العناصر الإرهابية تستخدم شبكة من الطرق الجبلية، خلال محاولاتها التسلل إلى مصر، عبر الحدود الليبية والسودانية.

    انظر أيضا:

    القيادة العامة للجيش الليبي : ضربات الجيش المصري في درنة كانت بالتنسيق مع سلاح الجو الليبي
    داعش يتبنى مسؤولية هجوم حافلة الأقباط في المنيا
    الجيش المصري يعلن مقتل عدد من الإرهابيين وسط سيناء
    الجيش المصري يواصل ضرباته ضد معسكرات الإرهاب في ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    مصر, ليبيا, السودان, القوات الجوية المصرية, سلاح الجو الليبي, الجيش السوداني, الضربات المصرية في درنة, الحدود الغربية المصرية, مناطق السيطرة, إجراءات أمنية, أخبار العالم العربي, أخبار العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook