15:16 GMT16 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    140
    تابعنا عبر

    قالت المتحدثة باسم وزراة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، اليوم الأربعاء، إن ضربات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، لا علاقة لها بمحاربة الإرهاب.

    وأشارت زاخاروفا إلى أن هذه الضربات لا تساهم في حل الأمور وتزيد تأزم الوضع في سوريا.

    وأضافت زاخاروفا أن موسكو قلقة من الضربات الجوية للتحالف والتي تسفر عن وقوع ضحايا من المديين، واصفة إياها بـ"غير المدروسة".

    وقالت زاخاروفا تعليقا على الضربات الجوية للتحالف في سوريا في 25 مايو/ أيار على الميادين والتي أسفرت عن مقتل 35 مدنيا، وفي 27 مايو/ أيار جنوبي الرقة والتي أسفرت عن مقتل 20 مدنيا:

    نحن ندين هذه الإجراءات غير المدروسة، لا علاقة لما حدث بالمعركة ضد الإرهاب، فهذه اللضربات الجوية للتحالف الدولي تعقد الوضع في سوريا.

     وأشارت زاخاروفا إلى أن تلك الضربات أدت إلى زيادة عدد الضحايا المدنيين السوريين ونشرت الفوضى والدمار وتصب في صالح التنظيمات الإرهابية مثل "داعش" و"النصرة" والجماعات  الخرى التابعة لهم.

    انظر أيضا:

    الخارجية الروسية: التشهير بالسفير الروسي في واشنطن يثير الاستياء
    الخارجية الروسية تعلن موعد لقاء لافروف بالسيسي
    الخارجية الروسية: الضربات الجوية الأمريكية انتهكت السيادة السورية ولن تساعد العملية السياسية
    الخارجية الروسية: على واشنطن التعاون مع موسكو لمحاربة جرائم الإنترنت
    الخارجية الروسية: موسكو تحاول التوسط بين طهران وواشنطن حول سوريا
    الخارجية الروسية: يجب القضاء على المثيرات التي قام بها أوباما لتطبيع العلاقات مع أمريكا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا, أخبار العالم, أخبار سوريا, أخبار العالم العربي, الخارجية الروسية, العالم العربي, العالم, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook