Widgets Magazine
15:24 16 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    الأمير تميم بن حمد

    بعد سحب السفير المصري من الدوحة...دولة أوروبية تمثل مصر في قطر

    © REUTERS / Faisal Al Nasser
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    قطر... والأزمة العربية الخليجية (579)
    0 121

    خطوة مفاجئة قامت بها فجر اليوم 8 دول وهي السعودية والبحرين والإمارات ومصر وليبيا واليمن والمالديف وموريشوس، حيث قطعت علاقاتها الدبلوماسية مع دولة قطر، وسحبت دبلوماسييها من الدوحة.

    أثينا — سبوتنيك. وأثارت الخطوة تساؤلات حول الكيفية التي سترعى بها هذه الدول مصالح مواطنيها في دولة قطر بعد سحب السفراء.

    بالنسبة لمصر أعلنت الخارجية اليونانية، أن المصالح الدبلوماسية المصرية في قطر ستمثلها السفارة اليونانية في الدوحة بطلب من القاهرة.

     وقالت الخارجية في بيان: "خلال الاتصال الهاتفي اليوم بين وزير الخارجية اليوناني نيكوس كوتزياس، ونظيره المصري سامح شكري، طلب الجانب المصري أن تأخذ السفارة اليونانية في الدوحة على عاتقها التمثيل الدبلوماسي لجمهورية مصر العربية في قطر".

    وأضاف البيان، "وزارة الخارجية بعلاقاتها الصديقة الوثيقة بين اليونان والعالم العربي، استجابت لطلب نظيرتها المصرية".

    وأشار بيان الخارجية إلى أن اليونان مستعدة للمساهمة في أي وسيلة تعاون من شأنها تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة.

    وكانت 8 دول أعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، وهي السعودية والبحرين والإمارات ومصر وليبيا واليمن والمالديف وموريشوس، قد قررت قطع علاقاتها الدبلوماسية مع دولة قطر، وسحب دبلوماسييها من الدوحة، وإغلاق أجوائها وموانئها أمام الطائرات والسفن القطرية. معللة قرارها لـ"دعم" هذه الدولة للجماعات الإرهابية، والترويج للأفكار المتطرفة، وتدخلها في الشؤون الداخلية للدول.

    كما قررت السعودية إغلاق المنافذ البرية والبحرية والجوية كافة، ومنع العبور في الأراضي والأجواء والمياه الإقليمية السعودية.

    وأمهلت كل من السعودية والإمارات والبحرين مواطني قطر المقيمين والزائرين 14 يوما لمغادرة البلاد.

    الموضوع:
    قطر... والأزمة العربية الخليجية (579)

    انظر أيضا:

    بعد أزمة الخليج الكبرى...ما هو مصير كأس العالم 2022 في قطر
    الكلمات الدلالية:
    أزمة قطر ودول الخليج, قطع العلاقات, تمثيل دبلوماسي, سفارة, مواطنين, قطر, اليونان, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik