22:03 19 أكتوبر/ تشرين الأول 2017
مباشر
    الجيش العراقي

    بالفيديو...قوة خاصة تقتحم مركز قيادة "داعش" في المدينة القديمة

    © REUTERS/ Osamah Waheed
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 158650

    أعلن قائد الشرطة الاتحادية العراقية، الفريق رائد شاكر جودت، اليوم الثلاثاء 20 حزيران/ يونيو، عن اقتحام المركز الرئيسي لقيادة تنظيم "داعش" الإرهابي في معقله الأخير في الساحل الأيمن للموصل، مركز نينوى، شمالي العراق.

    وأوضح جودت، في بيان تلقت مراسلة "سبوتنيك" في العراق، نسخة منه، أن وحدات خاصة أطلق عليها "كتيبة القتال الليلي"، أوكلت لها مهمة تحرير منطقة السرجخانة من قبضة "داعش" الإرهابي في المدينة القديمة في أيمن الموصل.

    وقال جودت، إن السرجخانة، تعد مركز القيادة والسيطرة للدواعش، في المدينة القديمة، وأن قطعاتنا انفتحت على عدة محاورة لمحاصرة عناصر التنظيم الإرهابي، لتطهير المنطقة.

    وأكمل جودت، أن القوات المتقدمة للتحرير، وفرت ممرات آمنة لإجلاء المدنيين من مناطق الاشتباك.

    وحصلت مراسلتنا، على تسجيلين مصورين من المكتب الإعلامي للشرطة الاتحادية، يوضحان تقدم القوات في عمليات تحرير المدينة القديمة المعقل الأخطر والأخير لـ"داعش" الإرهابي.

    وأعلن قائد عمليات "قادمون يا نينوى"، الفريق الركن عبد الأمير رشيد يارالله، في وقت سابق من اليوم، تحرير مواقع استراتيجية مهمة بينها قلعة أثرية، وكنيسة، من آخر ما تبقى لتنظيم "داعش" من سيطرة في الساحل الأيمن للموصل.

    وأفاد يارالله في بيان، تلقت مراسلتنا نسخة منه ظهر اليوم، بأن قطعات الفرقة المدرعة التاسعة تحرر الجزء الجنوبي من حي الشفاء، أحد أهم وآخر معاقل "داعش" في الساحل الأيمن للموصل، مركز محافظة نينوى، شمال بغداد.

    وعدد يارالله المواقع الستة الأخرى التي سيطرت عليها القوات وهي: قلعة باشطابيا الأثرية، وسجن الأحداث، ومرقد يحيى أبو القاسم، ودائرة صحة نينوى، وكنيسة ماريا، والجسر الخامس، وتديم التماس مع حي رأس الكور في الساحل الأيمن.

    Facebook

    اشترك في حسابنا على فيسبوك لمتابعة أهم الأحداث العالمية والإقليمية.

    انظر أيضا:

    للمرة العاشرة..."داعش" يقصف الموصل بالكيميائي
    صحفية فرنسية بين المصابين بتفجير لـ"داعش" في الموصل القديمة
    وفاة صحفي فرنسي في الموصل
    الكلمات الدلالية:
    معركة تحرير الموصل, القوات العراقية, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik