04:18 20 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    قطر

    هيومن رايتس ووتش: على قطر والسعودية إدخال مواطن يحمل الجنسيتين عالق على الحدود

    © Sputnik . Abdoulkader Khadj
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    الأزمة القطرية وموقف الدول العربي منها (79)
    0 33

    قالت منظمة "هيومان رايتس ووتش"، اليوم السبت، 1 يوليو/تموز، إن على السلطات القطرية أن تعترف برجل محاصر على الحدود مع المملكة العربية السعودية منذ الـ17 يونيو / حزيران 2017.

    وأكدت المنظمة، في تعليقها على التقرير الذي نشرته على موقعها الرسمي، "تزعم السلطات القطرية أن الرجل، زايد المري، مواطن سعودي، لكنه يقول إنه قطري جُرّد من جنسيته وعاش في السعودية منذ العام 1996.

    وقالت: على قطر السماح له بالدخول لمراجعة قرار تجريده من جنسيته، وإعادتها إليه وما يصاحبها من حقوق، إن كان قرار سحبها تعسفيا. وشددت على أن قطر ملزمة بكفالة حق "المري" في حرية التنقل والوصول إلى حقوقه الأساسية كالطعام والماء.

    وقال "المري" لـ "هيومن رايتس ووتش"، إن قطر أسقطت عنه الجنسية عام 1996، وقدم صورة لجواز سفره القطري المنتهية صلاحيته، موضحاً أن الأسرة عاشت حياة الترحال الجزئي في السعودية منذ ذلك الحين.

    وقالت سارة ليا ويتسن، مديرة قسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش: "لا تبرر التظلمات القطرية في النزاع الخليجي تشريد المستضعفين في الصحراء. على السعودية وقطر ألا تتقاذفا الحياة البشرية كمن يلعب تنس الطاولة" "بينغ بونغ".

    وقطعت السعودية والبحرين والإمارات ومصر العلاقات الدبلوماسية مع قطر في الـ5 يونيو/حزيران الماضي، وأمرت تلك الدول بطرد المواطنين القطريين وعودة مواطنيهم من قطر في غضون 14 يوماً.

    الموضوع:
    الأزمة القطرية وموقف الدول العربي منها (79)

    انظر أيضا:

    شاهد...الخارجية السعودية تنشر فيديو "قطر لم تلتزم بتعهداتها"
    السعودية لن تواجه قطر عسكريا...لهذه الأسباب
    ماذا لو لم تنفذ قطر قائمة المطالب السعودية؟
    في تحد للمطالب السعودية...قطر تعلن عزمها تعزيز علاقاتها مع إيران
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, أخبار العالم العربي, أخبار دول الخليج, أخبار السعودية, أخبار قطر, جواز سفر, حقوق الإنسان, صحراء, الحدود السعودية القطرية, العلاقات السعودية القطرية, أزمة قطر ودول الخليج, الحكومة القطرية, الحكومة السعودية, هيومان رايتس ووتش, سارة ليا ويتسن, زايد المري, مصر, البحرين, الإمارات, قطر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik