04:24 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    الدوحة، قطر

    محلل سياسي قطري: الدوحة تتوقع تصعيدا جديدا من "دول الحصار" خلال ساعات

    CC BY 2.0 / Juanedc / Doha, Qatar
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    قطر... والأزمة العربية الخليجية (578)
    0 20

    اعتبر الدكتور محمد المسفر، أستاذ العلوم السياسية بجامعة قطر، رفض الدوحة للمطالب المجحفة للدول الأربع بمثابة مرحلة جديدة من الصراع بين أطراف الأزمة، وبنهاية هذا اليوم من المتوقع صدور بيان من دول الحصار، وهو ماسيحدد سيناريوهات الدوحة خلال المرحلة القادمة.

    وقال المسفر، في اتصال هاتفي مع "سبوتنيك"، اليوم الأحد، 02 يوليو/تموز، 2017، إنه من المتوقع أن تقوم الدول الأربع "التي تحاصر قطر"، بعد منتصف هذه الليلة بإصدار بيان ردا على بيان الدوحة الذي رفضت فيه شروط الدول الأربع للتفاوض، مشيرا إلى أن العديد من الدول الأوروبية قد وصفت هذه الشروط بالتعجيزية وأكدت أنه لا بديل عن الحوار.

    وتوقع المسفر، أن يحمل بيان الرباعي الليلة نمط جديد من التصعيد ضد الدوحة.

    وكانت الدول الأربع التي أعلنت مقاطتها لقطر قد وضعت عدة مطالب لقبول بدء التفاوض مع الدوحة من بينها إغلاق قناة "الجزيرة" وقطع العلاقات مع جماعة الإخوان المسلمين، والاعتذار للدول الخليجية، وقطع العلاقات مع إيران وحزب الله اللبناني وإغلاق مواقع لصحف ومراكز بحثية وعدم استقبال أي معارضين لدول الخليج وتطبيع العلاقات مع القاهرة وعدم الدخول في أي تحالفات سياسية أو عسكرية مع دول إقليمية، وهى المطالب التي رفضتها قطر بالكامل.

    الموضوع:
    قطر... والأزمة العربية الخليجية (578)

    انظر أيضا:

    عشقي: تجميد عضوية قطر في "مجلس التعاون" يؤثر على علاقاتها مع الكويت وعمان
    ما دور الأمير الوالد حمد بن خليفة في إدارة أزمة قطر مع الخليج؟
    وزير الخارجية الألماني يخطط لزيارة القاهرة لبحث أزمة قطر
    وزير خارجية قطر: نرفض قائمة المطالب العربية
    الخارجية السعودية: مقاطعة قطر هي لتوجيه رسالة بأن الكيل قد طفح
    بوتين يؤكد لأمير قطر أهمية بذل الجهود الدبلوماسية لحل الأزمة القطرية
    هيومن رايتس ووتش: على قطر والسعودية إدخال مواطن يحمل الجنسيتين عالق على الحدود
    وصول تعزيزات جديدة من القوات المسلحة التركية إلى قطر
    الكلمات الدلالية:
    أخبار قطر, أخبار العالم العربي, أخبار العالم, قطر, العالم العربي, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik