09:38 GMT03 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    الموصل وما بعد تحريرها (72)
    0 20
    تابعنا عبر

    قال الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله، إنّ الانتصار الذي حققته القوات العراقية في الموصل بوجه تنظيم "داعش الإرهابي" هو "انتصار عظيم وكبير جداً، ولو قلل البعض من أهمّيته.

    واعتبر نصر الله، في كلمة له اليوم الثلاثاء 11 يوليو/تموز، أنّ فتوى المرجعية الدينية في العراق هي المفصل الحاسم للانتصارات الكبرى التي تحققت في العراق، وأنها أنهت الحيرة بين العراقيين وحسمت الموقف.

    وأشار نصر الله، إلى أنّ العراقيين حسموا خيارهم بالمواجهة ولم ينتظروا قرارات عربية أو إسلامية أو أمريكية، مضيفاً "نسجّل لجيمع القيادات في العراق موقفهم الاستثنائي من الحرب مع "داعش الإرهابي". ورأى أن هناك من عمل على تقديم الصراع في العراق، لافتاً إلى أنّ ما عطّل الفتنة في هذا البلد هو الموقف الشجاع للعلماء.

    وأكد الأمين العام لحزب الله أن "الخارج كان يعمل على ضرب عزيمة العراقيين، بينما همّ بحاجة إلى الوحدة لمحاربة "داعش"، مذكراً بحديث واشنطن عن أن هزيمة "داعش الإرهابي" تحتاج لـ 30 عاماً"، معتبراً أنّ هذا الكلام يكشف المخططات الأمريكية في المنطقة.

    واعتبر، نصر الله، أن انتصار القوات العراقية في الموصل هو دفاع عن كل الشعوب العربية والإسلامية، داعياً العراقيين لأن تبقى أولويّتهم تطهير بقية أرضهم من وجود "داعش"، محذّراً من أن "هناك من سيحاول إشغال العراقيين عن هذه المهمة".

    الموضوع:
    الموصل وما بعد تحريرها (72)

    انظر أيضا:

    فرنسا وألمانيا تؤكدان أن تحرير الموصل بمثابة أمل جديد لعراق موحد وديمقراطي
    العراق يعلن عن بدء تزويد الموصل بالطاقة الكهربائية
    وزارة الخارجية اللبنانية تهنئ العراق على تحرير الموصل
    "العفو الدولية" تتهم العراق وحلفائه بارتكاب "جرائم حرب" في معركة الموصل
    ترامب يهنئ العراق على هزيمة "داعش" في الموصل
    الكلمات الدلالية:
    حسن نصرالله, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, أخبار أمريكا, أخبار حزب الله, أخبار العراق, الوحدة, إشادة, داعش الإرهابي, معركة تحرير الموصل, الحكومة الأمريكية, حزب الله اللبناني, الحكومة العراقية, لبنان, الموصل, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook