21:20 GMT17 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    050
    تابعنا عبر

    أعلن الجيش المصري، اليوم الأحد، 16 يوليو/تموز، مقتل 9 إرهابيين بوسط سيناء شرقي البلاد، وتدمير 15 سيارة محملة بالأسلحة تسللت من ليبيا غربها، بعد أقل من أسبوعين من مقتل 21 جندياً في هجوم تبناه تنظيم "داعش الإرهابي" في شمال سيناء.

    وأفاد الجيش، في بيانين متعاقبين، أن قواته قضت على "9 تكفيريين"، في إطار "مداهمة وتمشيط مناطق مكافحة النشاط الإرهابي".

    وقال المتحدث العسكري، العقيد أركان حرب تامر الرفاعي، على صفحته على "فيسبوك": "تمكنت قوات إنفاذ القانون بالجيش الثالث الميداني بالتعاون مع القوات الجوية من القضاء على 3 تكفيريين شديدي الخطورة والقبض على آخر".

    وتابع في بيان آخر: "تمكنت القوات من القضاء على 6 من العناصر التكفيرية المسلحة بأحد المناطق الجبلية بوسط سيناء".

    وفي قطاع الحدود مع ليبيا غربا، أعلن الجيش في بيانه الثاني، أن "تشكيلات من القوات الجوية تمكنت من استهداف وتدمير 15 سيارة دفع رباعي محملة بالأسلحة والذخائر"على الحدود مع ليبيا. وأوضح، أن عملياته جاءت "بعد معلومات استخباراتية تفيد بتجمع عدد من العناصر الإجرامية للتسلل إلى داخل الحدود المصرية على الاتجاه الإستراتيجي الغربي".

    انظر أيضا:

    الجيش المصري: نفذنا ضربات ناجحة ضد إرهابيين في سيناء
    مقتل 23 عسكريا من الجيش المصري بهجومين على حاجز أمني شمال سيناء
    الجيش المصري يعلن إحباط محاولة اختراق للحدود الغربية وتدمير 12 سيارة محملة بالأسلحة
    الكلمات الدلالية:
    مصر, سيناء, ليبيا, الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة المصرية العقيد تامر الرفاعي, الجيش المصري, استهداف الإرهابيين في سيناء, الحدود الغربية المصرية, مكافحة الإرهاب, تدمير عربات, أخبار مصر الآن, أخبار ليبيا اليوم, أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook