15:14 GMT04 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 42
    تابعنا عبر

    أدان المغنيان، الذين أحدثا ضجة كبيرة في العالم بأغنيتهما "ديسباسيتو"، الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، بعد عمل "ريميكس" لأغنيتهما الشهيرة واستغلالها سياسيا.

    أفادت وكالة "أسوشيتدبرس" الأمريكية، أن مادورو قدم ريميكس جديد لأغنية البورتريكيين، لويس فونسي، ودادي يانكي، وحول الأغنية التي سجلت ما يقرب من ملياري مشاهدة على موقع "يوتيوب" إلى أغنية لحملته من أجل إعادة كتابة الدستور، وأصبحت كلمات الأغنية الإسبانية الرومانسية التي تعني "ببطء" بالإسبانية، أصبحت "من أجل وحدة وسلامة بلادنا، تمضي الجمعية التأسيسية للأمام".

    ​وقال فونسي، في رسالة على حسابه على "تويتر"، "موسيقاي للجميع لكي يسمعها ويستمتع بها، وليس للاستخدام كدعاية تنوي التلاعب بإرادة شعب يصرخ من أجل حريته ومن أجل مستقبل أفضل".

    وكتب دادي يانكي، على "تويتر"، "ماذا تتوقع من شخص سرق أرواح شباب كثيرين كانت تملأهم الأحلام" وأرفقها بصورة خبر يتحدث عن استغلال مادورو للأغنية. وتابع قائلا "كونك استوليت بشكل غير قانوني على أغنية ديسباسيتو، لكن هذا لا يقارن بالجريمة التي ترتكبها في فنزويلا".

    انظر أيضا:

    دولة آسيوية تحظر أغنية "ديسباسيتو"
    شاهد...ترامب يفجر الإنترنت بغنائه "ديسباسيتو"
    "ديسباسيتو" تسجل رقما قياسيا وتصبح أكثر أغنية بثت على الأنترنت في التاريخ(فيديو)
    أول عروس عربية تشعل زفافها بالرقص على أغنية ديسباسيتو (فيديو)
    ماذا فعلت أغنية "ديسباسيتو" في دولة بورتوريكو
    الكلمات الدلالية:
    أغنية ديسباسيتو, إدانة, دعاية, يوتيوب, أخبار العالم, تويتر, معارضة فنزويلا, رئاسة فنزويلا, نيكولاس مادورو, اسبانيا, فنزويلا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook