07:54 17 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    أستانا

    وزير الخارجية المصري يعد بالمساعدة في توضيح المعلومات حول المعتقلين الكازخستانيين

    © Sputnik. Sergey Pyatakov
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 13501

    أعلنت وزارة خارجية كازاخستان، يوم الخميس، أن وزير الخارجية خيرات عبد الرحمانوف ونظيره المصري سامح شكري، ناقشا خلال اتصال هاتفي، مسألة اعتقال ستة طلاب من مواطنيها من قبل السلطات الأمنية في القاهرة.

    وقالت الخارجية في بيان، إنها تنتظر من السلطات المصرية معلومات مفصلة عن أسباب الاعتقال، فضلا عن مكان وجود الشباب في الوقت الراهن وأوضاعهم الصحية.

    كما أكدت على توفير سبل وصول القنصل إلى مواطنيها.

    وبدوره أكد وزير الخارجية المصري  سامح شكري على تفهمه للقضايا التي أثيرت، واعدا بتقديم أقصى قدر من المساعدة لحلها.

    كما ناقش الوزيران خلال المحادثة التنمية الناجحة للتعاون السياسي والتجاري الاقتصادي والثقافي — الإنساني بين البلدين، التي تم وضعها خلال اللقاءات على أعلى المستويات.

    هذا وكان قد انقطع الاتصال بـ6 طلاب كازخستانيين، يدرسون اللغة العربية في مصر مع أهاليهم، يوم 20 حزيران/يونيو الماضي. وفي وقت لاحق، أصبح معروفاً أن الطلاب أوقفوا من قبل الهيئات الأمنية المصرية، ويتواجدون حالياً على أراضي هذا البلد.

    انظر أيضا:

    خارجية كازاخستان: اتفاق وشيك على حدود وخرائط مناطق تخفيف التصعيد
    كازاخستان ترحب بالاتفاق الروسي الأمريكي بشأن مناطق تخفيف التصعيد في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    اعتقال, طلاب أجانب, مصر, كازاخستان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik