11:04 22 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    إسماعيل عبد السلام أحمد هنية، رئيس وزراء السلطة الفلسطينية السابق، ونائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس،عزام الأحمد قيادي في حركة فتح وعضو المجلس الثوري للحركة

    حماس تتقدم بمبادرة جديدة لإنهاء الانقسام الفلسطيني وفتح ترد

    © AP Photo / Adel Hana
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أعلنت حركة حماس، صباح اليوم الخميس 3 أغسطس/ آب، مبادرة من سبع نقاط للمصالحة مع السلطة الفلسطينية والرئيس محمود عباس.

    وترتكز المصالحة على إلغاء إجراءات الحكومة الفلسطينية الأخيرة، وإحالة آلاف الموظفين من غزة إلى التقاعد مقابل إلغاء اللجنة التي شكلتها حماس لإدارة القطاع، وفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية "أ.ف.ب".

    وقال عضو المكتب السياسي في حماس، صلاح البردويل، إن الحركة تمد يدها للمصالحة على أسس واضحة وسليمة، مطالباً بالإلغاء الفوري لكل الإجراءات التي اتخذت في غزة لتشكيل اللجنة الإدارية الحكومية.

    وأعلن البردويل استعداد حماس لإنهاء اللجنة الحكومية لمهمتها الطارئة فور استلام حكومة الوفاق مسؤولياتها في غزة.

    من جانبه، أعلن الناطق باسم حركة فتح، أسامة القواسمي، أن المبادرة التي طرحتها حماس تتضمن شروطا تعجيزية لعرقلة المصالحة الفلسطينية، وذلك وفقاً لوكالة "الأناضول".

    وأضاف "حماس ترفض مبادرة الرئيس التي تضمنت ثلاث نقاط ــ حل اللجنة الإدارية دون شروط، وتمكين الحكومة من العمل في قطاع غزة، والذهاب للانتخابات"، مشيراً إلى أن "ما تقدمت به حماس ليست مبادرة، وإنما وضع العصي في دواليب المصالحة، وهو دليل على أن الحركة لم تتغير وأنها ماضية قدماً في مشروعها الانقسامي الانفصالي".

    انظر أيضا:

    فتح تحذر حماس
    "حماس": "فتح" تناقض إتفاق المصالحة
    "شاباك" يعتقل خليتين فلسطينيتين إحداهما تابعة لـ"فتح" والأخرى لـ"حماس"
    الكلمات الدلالية:
    محمود عباس, مبادرة جديدة, شروط, مصالحة, أخبار فلسطين, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, القضية الفلسطينية, الحكومة الإسرائيلية, حركة حماس, الحكومة الفلسطينية, حركة فتح, صلاح البردويل, أسامة القواسمي, اسماعيل هنية, رام الله, قطاع غزة, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik