23:38 18 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    حزب الله

    قلق لبناني من العقوبات المالية على "حزب الله"

    © REUTERS / AZIZ TAHER
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10

    تتخوف مصادر سياسية ومصرفية لبنانية من مخاطر العقوبات الأميركية على "حزب الله" في إطار مشروع قانون لتوسيع العقوبات المفروضة وحض الاتحاد الأوروبي لوضع الحزب على قائمة المنظمات الإرهابية.

    النائب في البرلمان اللبناني ياسين جابر الذي زار واشنطن مؤخراً مع وفد لبحث العقوبات الأمريكية المفروضة على حزب الله، قال لوكالة "سبوتنيك" إنه "لا يوجد جو إيجابي يمكن للمرء أن يلمسه في واشنطن".

    وأضاف "العقوبات موجودة، وخلال زيارتنا إستطعنا أن نشرح بوضوح الوضع اللبناني، وربما نكون قد نجحنا إلى حد ما من تخفيف التوجه الموجود بتوسيع عشوائي كان يمكن أن يسبب أضرار لكل لبنان، للقطاع المصرفي ولقطاعات أخرى مهمة، لبنان بذل جهداً في تطبيق القوانين الدولية، وليس هناك داع لقوانين جديدة، ولكن يمكن القول أنه تم عقلنة التعديلات على العقوبات التي كانت مفروضة بشكل لا تؤدي إلى ضرر كبير في البلاد".

    وأكد جابر أن "أي عقوبات على أي فئة لبنانية هي مستنكرة، ولكن نحاول التعامل مع واقع ونحن بحاجة لجهد أكبر من أجل التواصل مع الكونغرس الأمريكي لنشرح القضية اللبنانية العادلة ونبين الأمور كما هي.

    وأشار إلى أن هناك زيارة مرتقبة لقائد الجيش جوزيف عون إلى واشنطن، وسيكون هناك زيارة لمدير عام الأمن العام اللواء عباس إبراهيم أيضاً إلى هناك.

    وأوضح أن المطلوب أن يكون هناك تواصل على مختلف المستويات وهذه الزيارات تساعد بتوضيح الصورة الحقيقية للأمور حتى لا يبقى هناك من يهمس في آذان الكونغرس بوجهة نظر واحدة، يجب شرح عدالة القضية اللبنانية، زيارة قائد الجيش اللبناني الى واشنطن ستكون مهمة لأنها ستأتي بعد تحرير مناطق كبيرة في شرق لبنان من الإرهاب، وسيتمكن الجيش من القضاء على ما تبقى منها، هذه كلها إنجازات تسجل للجيش ولبنان في الخطوط المتقدمة في الحرب على الإرهاب وفي الدفاع عن المجتمع الدولي".

    وأضاف "خلال الزيارة شرحنا للمشرعين الأمريكيين على مستوى شيوخ او نواب وللإدارة الامريكية في مجلس الامن القومي، وزارة الخارجية، وكل الإدارات المعنية، أن لبنان لديه معاناة اقتصادية كبيرة لأنه جغرافياً يقع على حدود حرب عالمية ثالثة ما يجري في سوريا والعراق أرخى بظلاله من ناحية الإرهاب الذي دخل الى لبنان، أو من ناحية العدد الهائل من النازحين الذين استقبلهم لبنان، كل هذه أعباء فرضت على لبنان، مما أثر على القطاع السياحي والعقاري وأغلق الطريق أما الصادرات الزراعية والصناعية، كل هذه الأمور شكلت عناصر ضغط قوية على لبنان إقتصادياً ومالياً وإجتماعياً وخدماتياً".

    وختم قائلاً "إذا كنتم ترغبون بدولة فاشلة أخرى على ضفاف المتوسط فاستمروا بالضغط الغير عقلاني، لبنان يبذل جهد كبير في محاربة الإرهاب وفي الإلتزام بالقوانين الدولية، وتعاون ضد نفسه في تطبيق قانون العقوبات عام 2015، لا يجوز الضغط على لبنان أكثر مما يمكن أن يتحمل".

    الكلمات الدلالية:
    عقوبات حزب الله, حزب الله, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik