15:56 13 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019
مباشر
    حفتر

    زيارة عمل للمشير حفتر إلى القاهرة لبحث آفاق التعاون المشترك مع مصر

    © Sputnik
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    وصل القائد العام للجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، إلى القاهرة، عصر اليوم الأحد، للقاء رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية الفريق، محمود حجازي، وقادة عسكريين.

    القاهرة — سبوتنيك.  وقال مكتب الإعلام التابع للقيادة العامة للجيش الليبي، في بيان له، إن "حفتر وصل إلى العاصمة المصرية القاهرة في زيارة عمل يبحث خلالها آفاق التعاون المشترك بين البلدين الشقيقين".

    وأضاف البيان أن حفتر "سيلتقي خلال زيارته رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية الفريق محمود حجازي وقيادات من الجيش المصري، لبحث المستجدات على الساحة المحلية والدولية".

    ويترأس الفريق حجازي لجنة مصرية معنية بالملف الليبي، ويعقد بشكل متواصل لقاءات مع مسؤولين ليبيين ودوليين بهدف تسوية الأزمة الليبية.

    وتأتي زيارة حفتر للقاهرة بعد أيام من إصداره أوامر عسكرية للقواعد البحرية الليبية في طبرق، وبنغازي، وراس لانوف، وطرابلس، بالتصدي لأي قطعة بحرية تدخل المياه الإقليمية الليبية دون إذن من الجيش.

    وكانت إيطاليا أعلنت الأربعاء الماضي بدء "عملية بحرية محدودة لمساعدة خفر السواحل الليبي على الحد من تدفق المهاجرين"، بعدما وافق البرلمان الإيطالي في الثاني من آب/ أغسطس تفويض قواته البحرية للمهمة، وهو ما أثار جدلا شعبيا، وسياسيا واسعا.

    وأصدر البرلمان الليبي، المنعقد شرق البلاد، بيانا حذر فيه من "أي محاولات من جانب إيطاليا" لإعادة عشرات الآلاف من المهاجرين غير الشرعيين إلى ليبيا.

    وفي وقت سابق من اليوم بحث المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا، غسان سلامة، مع رئيس البرلمان الليبي عقيلة صالح، بمدينة القبة شرق ليبيا، آخر المستجدات على الساحة الليبية.

    انظر أيضا:

    روسيا تدعم ليبيا وليس حفتر فقط
    اتفاق حفتر – السراج: مخرج من الأزمة أم مقدمة إلى فصل جديد منها؟
    ليبيا: اتفاق "حفتر السراج" بين الحاجة الداخلية وغياب الإجماع الدولي
    حفتر والسراج يتفقان على وقف إطلاق النار في ليبيا خلال لقاء باريس
    الكلمات الدلالية:
    خليفة حفتر, مصر, أخبار الأمن في ليبيا, زيارة, لقاء, الجيش المصري, الجيش الوطني الليبي, الفريق محمود حجازي, مصر, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik