20:16 GMT06 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أعلن قائد الشرطة الاتحادية العراقية، الفريق رائد شاكر جودت، اليوم الأربعاء، وصول تعزيزات كبيرة من قوات النخبة إلى مشارف قضاء تلعفر، أكبر أقضية العراق، لتحريره من قبضة تنظيم "داعش" الإرهابي.

    وأوضح جودت، في بيان تلقت مراسلة "سبوتنيك" في العراق، نسخة منه اليوم، أن تعزيزات كبيرة من قوات مغاوير النخبة وكتائب الصواريخ الموجهة ومدفعية الميدان، وصلت مشارف قضاء تلعفر، آخر معقل لتنظيم "داعش" في نينوى، شمالي العراق.

    وفي تصريح خاص لمراسلتنا، أفاد جودت، بأن قوات الشرطة الاتحادية التي وصلت مشارف تلعفر حتى الآن، بلغت قوام فرقتين من كل الصنوف المقاتلة.

    وزود المكتب الإعلامي للشرطة الاتحادية، مراسلتنا، بتسجيل مصور للقوة العسكرية التي وصلت مشارف تلعفر للمشاركة في المعركة التي من المرجح أن يعلن انطلاقها القائد العام للقوات المسلحة، رئيس الحكومة، حيدر العبادي، قريبا ً.

    وفي وقت سابق من يوم أمس الثلاثاء، وصلت طلائع قوات الشرطة الاتحادية، من الفرقتين الخامسة، والثالثة، وأفواج القناصين والطائرات المسيرة، وعشرات الآليات المدرعة إلى مشارف قضاء تلعفر.

    ويعتبر قضاء تلعفر، أكبر أقضية العراق، وآخر معقل لتنظيم "داعش" في محافظة نينوى، شمالي العاصمة بغداد، ومن المتوقع انطلاق القوات لتحريره بالكامل قريبا بانتظار ساعة الصفر.

    انظر أيضا:

    وزارة الدفاع العراقية تعلن بدء الهجوم الجوي على تلعفر
    الشرطة الاتحادية: مدرعات تتجه نحو مدينة تلعفر استعدادا لتحريرها
    تفجير أكبر مخازن السلاح والعتاد لتنظيم "داعش" في تلعفر
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العراق, القوات العراقية, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook