16:48 GMT04 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 74
    تابعنا عبر

    توعد الرئيس اليمني السابق، علي عبد الله صالح، جماعة أنصار الله "الحوثيين"، برد عنيف في حال تم اعتراض ومنع دخول أنصاره إلى العاصمة اليمنية صنعاء، لحضور مهرجان السبعين.

    وقالت مصادر بحزب المؤتمر الشعبي العام "الذي يتزعمه صالح"، أن قوات من الحرس الجمهوري تمركزت في منطقة "بلاد الروس"، إحدى مناطق الطوق الأمني للعاصمة صنعاء، مشيرة إلى أن القوات تلقت توجيهات بالانتشار في كافة أنحاء جنوب صنعاء لتأمين مهرجان السبعين، وذلك وفقاً للمشهد اليمني.

    يأتي ذلك، بعد ساعات من خطاب زعيم جماعة أنصار الله، عبد الملك الحوثي، والذي هاجم، فيه حزب الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، واتهم قوات الأخير بخذلان مسلحي جماعته في الحرب ضد القوات الحكومية والتحالف العربي الذي تقوده السعودية. قائلاً:إن "بعض القوى السياسية لم تتفاعل مع الدور المسؤول والمطلوب لمواجهة العدوان".

    ويعتزم حزب صالح إقامة مهرجان بمناسبة الذكرى الـ 35 لتأسيسه، والذي تأسس حزب المؤتمر في 24 أغسطس/آب 1982، على يد صالح، بعد 4 سنوات من تقلده حكم اليمن، وظل هو الحزب الحاكم حتى الإطاحة بنظامه وتسليمه السلطة العام 2012.

    انظر أيضا:

    صالح يعلن رسميا تحالفه مع الحوثيين ويحذر من "قلب الموازين" إن لم يتوقف العدوان
    صالح يدعو الحوثيين إلى تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي ويدعو إلى حوار يمني سعودي في جنيف
    حزب "صالح" يشيد بقرار مجلس الأمن فرض حظر للسلاح على الحوثيين
    "الحراك الجنوبي" لـ"سبوتنيك": قصف مدفعي عشوائي من الحوثيين وقوات صالح على أحياء عدن
    الكلمات الدلالية:
    اليمن, علي عبد الله صالح, عبد الملك الحوثي, الحكومة اليمنية, حزب المؤتمر الشعبي, جماعة أنصار الله الحوثي, الأزمة اليمنية, أخبار العالم العربي, أخبار العالم, أخبار اليمن, هجوم, تحالف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook