12:47 23 مايو/ أيار 2019
مباشر
    جان إيف لودريان

    وزير خارجية فرنسا: ليس هناك شرط مسبق لرحيل الأسد

    © REUTERS / ALESSANDRO BIANCHI
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 21

    اعتبر وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، اليوم السبت 26 أغسطس/آب، أن الأولوية في سوريا هي الحرب ضد تنظيم "داعش" الإرهابي.

    وقال لودريان في مؤتمر صحفي بالعاصمة العراقية "بغداد": "معركة العراق ضد داعش مستمرة رغم الانتصارات التي حققتها القوات العراقي".

    وكان لودريان قد وصل إلى بغداد معه وزيرة الدفاع الفرنسية، فلورنس بارلي، لعقد اجتماعات مع مسؤولي الحكومة العراقية.

    وتابع قائلا "العراق حاليا بين مرحلتي الحرب والسلام، وهي قادرة على تخطيها بفضل عزيمة القوات الأمنية".

    وعن المناقشات التي أجراها قال: "سوريا موضوع أساسي في الحرب على داعش، كما أننا سنظل في الخطوط الأمامية بالمعارك الخاصة بالحرب على التنظيمات الإرهابية".

    وتحدث لودريان عن الأزمة السورية قائلا "الأولوية الحقيقية في سوريا حاليا هي الحرب ضد داعش".

    وأضاف بقوله "ليس لدى باريس أي شرط مسبق لرحيل (بشار) الأسد عن سوريا"، مشيرا إلى أنه يجب توسيع مناطق تخفيف التصعيد في سوريا لتشمل البلاد كلها.

    أما وزير خارجية العراق، إبراهيم الجعفري، فقال في نفس المؤتمر الصحفي: " ندعو فرنسا إلى التعاون المشترك لإعادة البناء والإعمار في المناطق المحررة من تنظيم داعش".

    وتابع قائلا "الغطاء الجوي الفرنسي للقوات العراقية لعب دورا مهما في المعارك ضد داعش".

    وأعلن الجعفري أن القوات العراقية المشتركة نجحت في تحرير 70%  من تلعفر.

    من جانبها، قالت وزير الدفاع الفرنسية إن فرنسا ستكون دائمة داعمة للعراق في الحرب، كما كانت داعمة لها في السلم.

    انظر أيضا:

    وزيرا الخارجية والدفاع الفرنسيان يصلان بغداد
    مطار باسل الأسد الدولي يعود للعمل بأيدي سورية – روسية
    بالصور...الرئيس الأسد وزوجته يأكلان التين وسط أهالي طرطوس
    وقفات أمام خطاب الأسد
    انتصارات الأسد تسبب تناقضات جديدة في الشرق الأوسط
    الخالدي: لقاء المعارضة في الرياض كان إيجابيا والنقاش حول رحيل الأسد لم يحسم
    "الجزيرة" تغير موقفها من الأسد
    الكلمات الدلالية:
    أخبار فرنسا, أخبار العراق, أخبار سوريا, معركة تلعفر, رحيل الأسد, الحرب على داعش, مؤتمر صحفي, وزارة الدفاع الفرنسية, الخارجية الفرنسية, الخارجية العراقية, فلورنس بارلي, جان إيف لودريان, إبراهيم الجعفري, بشار الأسد, العراق, فرنسا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik