18:17 20 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    البطالة في سوريا

    باحثة: سوريا تحتل المرتبة الأولى عالميا بالبطالة

    © Sputnik . Nezar Mihoub
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    222

    أفادت الباحثة شذى علي من الفريق الفني لوزارة التنمية الإدارية في سوريا، بأن الشباب في سوريا أصبح يعاني من عدة مشاكل، منها البطالة وقلة فرص العمل، وهذه تعتبر المشكلة الكبيرة التي مازال يعاني منها الشباب.

    وبينت علي لـ"سبوتنيك" أنه قبل الأزمة كانت نسب البطالة في سوريا تتراوح بين 6 و8 % وكانت نسبة مقبولة عالمياً، أما حالياً ما في ظل الأزمة التي تتعرض لها سوريا منذ سبع سنوات من الحرب ارتفعت النسبة إلى 53% وهي النسبة الأعلى عالمياً.

    وأشارت علي إلى ضرورة أخذ هذه القضية بالاعتبار وإيجاد الحلول لها، علماً أن الأسباب التي أدت إلى هذه المشكلة سواء كان الإرهاب الذي دمر المنشآت الاقتصادية وحوّل العاملين إلى عاطلين عن العمل أو تسريح العاملين في القطاع الخاص والتوقف عن منح القروض، كما أن قيمة هذه القروض قليلة جداً مقارنة مع ارتفاع الأسعار الكبير، في الوقت الذي حصل تسرب كبير من المدارس السورية نحو سوق العمل ليعينوا أسرهم، إضافة إلى نزوح العائلات بسبب الإرهاب.

    وأثرت وسائل الإعلام على الشباب في سوريا، وسببت في محو الهوية ومشكلة الانتماء وارتفعت الهجرة لاسيما العقول والكفاءات بسبب تعرضهم للاغتيالات من قبل الإرهابيين.

    وأكدت الباحثة على  ضرورة فتح باب الاستثمارات في بلادها سواء كانت داخلية أو خارجية تقوم بها الدول الصديقة، وتوزيعها بشكل عادل على جميع المناطق السورية لاسيما أن الأزمة أثبتت أنه يوجد توزيع خاطئ للمنشآت، حيث قام الإرهابيون في بعض المناطق بالسيطرة على المنشآت وسببوا في شلل الحركة الاقتصادية، إضافة إلى ضرورة إعادة نظر المصارف السورية بقيمة القروض المتاحة حتى تكون قادرة على إقامة المشروع، وتطوير أداء العاملين في القطاع العام.

    انظر أيضا:

    لافروف: كل من يوجد في سوريا بدون موافقة دمشق يخرق القانون
    وزير الخارجية الأردني: نثمن التعاون بين عمان وموسكو في جنوب سوريا
    صحيفة: إسرائيل تستعد لشن حرب جديدة قبل نهايتها في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    مدارس, عمل, البطالة, اقتصاد, الإرهاب, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik