23:11 GMT24 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    استعرض وزير الخارجية المصري سامح شكري، ونظيره الإيطالي أنجيلينو ألفانو، عددا من القضايا الإقليمية، خلال لقائهما في لندن، اليوم، على هامش الاجتماع السداسي بشأن الأزمة الليبية.

    القاهرة-سبوتنيك. أوضح بيان صادر عن الخارجية المصرية، اليوم، أن شكري تناول خلال اللقاء "دور مصر في تقريب وجهات النظر بين مختلف الأطراف في ليبيا أملا في التوصل إلى حل سياسي وفقا لاتفاق الصخيرات،

    وكذلك جهود مصر في تحقيق التهدئة في سوريا عبر الوساطة المصرية للتوصل إلى اتفاق بشأن مناطق خفض التوتر، بالإضافة إلى مساعي مصر المتواصلة لإحياء مسار عملية السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي".

    وأشاد الوزيران بقرار الدولتين إعادة السفراء في القاهرة وروما، وتطلعهما لأن تكون تلك الخطوة "بمثابة إعادة تأكيد على العلاقات التاريخية الوطيدة التي تربط الدولتين، بالإضافة إلى الروابط العميقة بين البلدين على المستويين الرسمي والشعبي،

    وضرورة ترجمة هذه الروابط إلى مجالات أوسع للتعاون خلال المرحلة المقبلة"، بحسب نص البيان.

    وعبر الوزيران عن رغبتهما في توثيق وتطوير العلاقات السياسية والاقتصادية والعسكرية والأمنية بين البلدين خلال المرحلة المقبلة، لاسيما في مجالات مكافحة الهجرة غير الشرعية ومحاربة الإرهاب،

    وكذلك التعاون في مجال الطاقة مع قرب بدء إنتاج حقل "ظهر" في البحر المتوسط والذي تتولاه شركة إيني الإيطالية، بحسب البيان.

    كما أكد الوزيران التزامهما باستمرار التعاون والتنسيق لاستكمال التحقيقات الجارية بشأن قضية الباحث الإيطالي جوليو ريجيني، بحسب البيان.

    انظر أيضا:

    السراج: لم أعقد أي اتفاقات سرية أو علانية مع إيطاليا
    انخفاض أعداد المهاجرين غير الشرعيين في إيطاليا وارتفاعها في إسبانيا
    قلق أوروبي بعد اجتياح ظاهرة "لوسيفر" إيطاليا وشرق أوروبا
    الكلمات الدلالية:
    الخارجية المصرية, أخبار إيطاليا, تعاون, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook