17:59 GMT05 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قال مصدر رسمي في الخارجية السورية، اليوم السبت 16 سبتمبر/أيلول، إن الاتفاقات حول مناطق تخفيف التصعيد، لا تعطي الشرعي لأي تواجد تركي على الأراضي السورية.

    ووصف المصدر، بحسب وكالة الأنباء الرسمية السورية "سانا"، أي تواجد تركي على الأراضي الروسية بأنه "غير شرعي".

    وقال المصدر الرسمي في الخارجية السورية إن دمشق تتعامل بشكل إيجابي مع أي مبادرة قد تفضي للحل مع سوريا، وحقن دماء الشعب السوري، وتخفيف معاناته، لذلك شاركت في اجتماعات أستانا بجولاتها الست.

    وأشار إلى أن كافة الوثائق والاتفاقات التي تصدر عن تلك الاجتماعات، وخاصة المتعلقة بمناطق تخفيف التصعيد بالتشاور مع الحكومة السورية وحكومتي روسيا وإيران.

    وتابع قائلا "فوضت الحكومة السورية، كلا من روسيا وإيران لإتمام الاتفاق الأخير حول محافظة إدلب، على أساس أنهما الضامنان للجانب السوري، وعلى أساس أنها فرصة للجانب التركي ولحكومة أردوغان الضامن للمجموعات الإرهابية المسلحة، للتراجع عن مواقفه في دعم الإرهاب، ووقف تسليح وتمويل وإمداد وإرسال الإرهابيين في سوريا، والذي من شأنه أن يساعد على إعادة الأمن إلى تلك المناطق".

    ومضى بقوله

    "بالتالي فإن هذه الاتفاقات حول مناطق تخفيف التوتر لا تعطي الشرعية على الإطلاق، لأي تواجد تركي على الأراضي السورية وبالنسبة لحكومة الجمهورية العربية السورية فهو تواجد غير شرعي".

    واختتم قائلا "سوريا تؤكد أن الاتفاق حول محافظة إدلب هو اتفاق مؤقت هدفه الأساس هو إعادة الحياة إلى طريق دمشق-حماة —حلب القديم، والذي من شأنه تخفيف معاناة المواطنين وانسياب حركة النقل بكل أشكالها إلى حلب والمناطق المجاورة لها فإن الحكومة السورية تشدد في الوقت نفسه على أن لا تنازل على الإطلاق عن وحدة واستقلال أراضي الجمهورية العربية السورية، وأن لا توقف أبدا عن محاربة الإرهاب وضربه أينما كان على التراب السوري ومهما كانت أدواته وداعموه".

    انظر أيضا:

    وزير الاقتصاد اللبناني لـ"سبوتنيك": طرحنا شراكة مع روسيا لإعادة إعمار سوريا
    توجيه القنابل بأقمار صناعية يضمن النجاح في سوريا
    طائرات سلاح الجو الروسي تدمر مصانع دبابات انتحارية في سوريا
    مستشارة الأسد: سوريا ستحارب أي قوة بما في ذلك المدعومة من أمريكا
    أردوغان :تركيا لن تسمح بإقامة ممر إرهابي شمال سوريا
    الحرس الثوري الإيراني يعلن اختراق مراكز قيادة الجيش الأمريكي في سوريا والعراق
    هل حان موعد لحاق إدلب بقطار خفض التوتر في سوريا
    العميد المسماري: قوى إقليمية ودولية ساهمت بنقل وتمويل الإرهاب بين سوريا وليبيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار سوريا, أخبار تركيا, أستانا 6, مناطق تخفيف التصعيد, التواجد التركي, الخارجية السورية, تركيا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook