17:39 16 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    جامعة دمشق

    أستاذ في جامعة بيروت الأمريكية يهين طالبة بسبب حجابها

    © AFP 2018 / LOUAI BESHARA
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 02

    قدمت الطالبة في الجامعة الأمريكية في بيروت مريم دجاني شكوى ضد رئيس قسم علم الاجتماع عن معاملة عنصرية تعرّضت لها "بسبب ارتدائها للحجاب"

    ونشرت دجاني في منشورها عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي على "فيسبوك"، ما يلي:

    أنا طالبة في الجامعة الأمريكية في بيروت منذ فصلين فقط، ومررت اليوم بتجربة مسيئة جدا إثر ملاحظات عنصرية ومسيئة تتعلق بالحجاب الذي أرتديه، وجهها إليّ أستاذ السوسيولوجيا، الدكتور سمير خلف.

    أرتدي الحجاب كما هي حال آلاف الفتيات في جامعة الـAUB، هذه الجامعة التي تنادي بالتنوع وحرية التعبير، وها أنا اليوم أتعرض إلى هجوم كلامي من أستاذ جامعي من المفترض أن يكون أستاذ علم الاجتماع وقدوة لطلابه.

    كان الدكتور خلف يلقي محاضرته عندما استوقفته بكل أدب طالبة منه أن يعيد ما قاله في الأخير، ولكن صعقت عندما استشاط غيظا وصرخ في وجهي، قائلا: "لا تستطعين أن تسمعيني لأن هذا الوشاح الغبي (غطاء الرأس) يغطي أذنيك. لذلك، إن نزعت هذا الحجاب ستتمكنين من سماعي بوضوح."

    الجدير بالذكر أن ردة فعل الدكتور خلف تكون مغايرة عندما يطلب منه الطلاب الآخرون تكرار ما قاله.

    عندما أجبته قائلة إن هذا رأيه الشخصي ولا يحق له بالتهجم علي، فما كان منه إلا أن يقول لي إنه لا يتهجم علي بل يتهجم "علينا" أي كل المحجبات بالمجمل.

    ولم يكتف بذلك، لا بل أخذ يسألني بعد نهاية الحصة عن المدرسة التي ارتدتها، ثم سألني عما إذا كانت أمي محجبة وكأنه لم ير فتاة محجبة من قبل.

    ولكم ذهلت عندما اكتشفت أن هذا الأستاذ كان رئيس قسم علم الاجتماع لمدة ست سنوات في هذه الجامعة، ما جعلني أسأل نفسي سواء كنت أريد مواصلة دراستي في علم الاجتماع والأنثروبولوجيا الذي يتسم بتقبل وفهم الغير، إن موقف هذا الأستاذ الجامعي القدير مقزز ومثير للاشمئزاز وغير مقبول.

    إن تصرفه بمثابة تحرش معنوي وهو بلا شك مخجل ويخالف كل قواعد السلوك في أي مؤسسة تعليمية، فما بالك إن كانت هذه المؤسسة جامعة الـAUB".

    بدوره قام موقع "الجديد" بالتواصل مع إدارة الجامعة لفتح المجال لها للتعليق على الحادثة، وجاء الرد على لسان عميدة كلية الآداب والعلوم في الجامعة الأميركية في بيروت الدكتورة ناديا الشيخ، التي أكدت أن "هذه قضية فائقة الأولويّة لقيادة الجامعة. نحن ملتزمون بتشجيع وحماية التنوّع في إطار من الاحترام والتقبّل والزمالة.

    انظر أيضا:

    "حليمة عدن" أول عارضة أزياء عالمية محجبة بطلة مجلة فوغ
    مذيعة مصرية محجبة تعترف بأنها تلبس "المايو" ولكن الشرعي (فيديو)
    "محجبة" هجوم لندن ترد على الاتهامات العنصرية الموجهة لها
    محجبة تشعل مواقع التواصل الاجتماعي في أحداث لندن
    الكلمات الدلالية:
    أخبار مجتمع, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik