12:17 GMT27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قام مجهولون بالاعتداء على كنيسة القديس "إسطفانوس" الواقعة داخل دير الرهبان السالزيان في بيت جمّال غربي القدس، فجر اليوم الخميس.

    القدس-سبوتنيك. وخلف الاعتداء دمارا كبيرا في محتويات الكنيسة، وتكسير لوحات زجاجية عن حياة السيد المسيح وتمثال مريم العذراء.

    وأصدر مجلس رؤساء الكنائس الكاثوليكية في الأرض المقدسة بيانا، اليوم الخميس، جاء فيه إنه "من المؤسف والمغضب أن نرى أنفسنا منشغلين بشجب واستنكار مثل هذه الأعمال الإجرامية التي تكررت كثيرا في السنوات الأخيرة،

    في حين أننا نكاد لا نرى علاجا أمنيا أو تربويا".

    وأضاف البيان: "إننا اذ نطالب الدولة، بكل مؤسساتها المعنية، العمل لمعاقبة المعتدين وتربية الناس على عدم القيام بأعمال شبيهة، نرفع الصلاة إلى الله من أجل توبة المعتدين ومن أجل أن يتعلم جميع الناس،

    لا سيما في أرضنا المقدسة، التعايش باحترام ومحبة فيما بينهم بالرغم من التعدديات المختلفة.

    وطالب البيان السلطات الإسرائيلية بملاحقة المعتدين ومعالجة ما سموها ظاهرة الاعتداءات المتكررة على المقدسات.

    انظر أيضا:

    قائد فيلق القدس يتهم السعودية بالسعي إلى "إشعال حرب"
    مسيحيون فلسطينيون يتعهدون بمواصلة النضال لإلغاء صفقات بيع أملاك كنيسة في القدس
    الشرطة الإسرائيلية تعتقل فلسطينية بزعم محاولتها طعن أحد الجنود في القدس الشرقية
    الكلمات الدلالية:
    عمليات تخريب, تفجير, كنيسة, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook