Widgets Magazine
10:53 21 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    الجيش الليبي

    المريمي: خطة مبعوث الأمم المتحدة جيدة...وننتظر توحيد الجيش الليبي

    © Sputnik . Mahmoud Turkia
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    طرح المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، أمس الأربعاء، خطة الأمم المتحدة لحل الأزمة الليبية، خلال جلسة للأمم المتحدة بشأن الملف الليبي.

    وحول الخطة التي عرضها مبعوث الأمم المتحدة، غسان سلامة، أشار المستشار الإعلامي لرئيس البرلمان الليبي فتحي المريمي، في تصريح لـ"سبوتنيك"، أنها جاءت بعد قيام سلامة بجولات عدة داخل ليبيا وخارجها، واجتمع فيها مع عدة أطراف ليبية، حول الاتفاق السياسي والاختلاف القائم عليه.

    وأوضح المريمي، أن سلامة اجتمع كذلك مع دول الجوار، خاصة مصر وتونس والجزائر، ومع الدول الأخرى المهتمة بالشأن الليبي، وفي ضوء ذلك كون فكرة، وعليها أعد تلك الخطة.

    وأكد المريمي أن الخطة في مجملها جيدة، والأروع فيها أنها محددة بتواريخ وزمن، وذلك من خلال لجان الحوار المنبثقة من مجلس النواب، وكذلك من الأطراف الليبية الأخرى.

    وذكر أن أول اللقاءات سيكون في 26 سبتمبر، ما بين اللجان المكلفة بالحوار، ومسؤولي الأمم المتحدة.

    وحول نتيجة تلك الخطة، قال المريمي أنها ستساهم في بناء الاستقرار السياسي، ومن خلاله سينتعش الوضع الاقتصادي وتستقر الأمور الأمنية، وبها يمكن توحيد القوات المسلحة، والتي بدأت فعلا اجتماعاتها في مصر، لتوحيد الجيش الليبي. 

    وأكد أن كل هذه الخطوات في اتجاه ليبيا إلى الاستقرار، والجميع سيجند نفسه لمحاربة الإرهاب الجاثم على ليبيا ويشكل خطر عليها، ودول الجوار وحوض الأبيض المتوسط.

    وذكر المريمي أن مجلس النواب شكل لجنة للحوار، وذلك لمراجعة الاتفاق السياسي مع الأطراف الليبية، واللجنة تلك متوازنة، كل الجهات والمكونات الليبية ممثلة فيها، وبها أعضاء لديهم قدرة كبيرة على الحوار، ولديهم وعي كبير بمتطلبات الشعب الليبي.

    نصت الخطة السياسية من خطة العمل من أجل ليبيا، التي قدمها مبعوث الأمم المتحدة لليبيا غسان سلامة على:

    المرحلة الأولى:

    تعديل الاتفاق السياسي الليبي لهذا في الأسبوع المقبل، وفقا للمادة 12 من الاتفاق السياسي، سوف أعقد في مكاتب بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا صياغة لوضع هذه التعديلات.

    المرحلة الثانية:

    بعد المؤتمر، يتعين على مجلس النواب وهيئة صياغة مشروع الدستور العمل بصورة متوازية، وإيلاء مجلس النواب الأولوية لإصدار تشريع لإجراء استفتاء دستوري وانتخابات برلمانية ورئاسية، وستكون الفرصة متاحة أمام هيئة صياغة الدستور لمراجعة وتنقيح عملها، مع الأخذ في الاعتبار الملاحظات والاقتراحات التي قُدّمت أثناء المؤتمر الوطني.

    وأن يكون المؤتمر الوطني تحت رعاية الأمين العام، ويهدف إلى فتح الباب أمام أولئك الذين تم استبعادهم، وأولئك الذين همشوا أنفسهم، وتلك الأطراف التي تحجم عن الانضمام إلى العملية السياسية.

    ويجمع أعضاء مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة وغيرهم كثير ممن تمثيلهم ضعيف أو غير ممثلين على الإطلاق في هاتين الهيئتين، ومن ثم سيجري خلال هذا المؤتمر تحديد أعضاء المؤسسات التنفيذية التي أعيد تشكيلها في البلد على أساس توافقي.

    ومن ثم على المفوضية الوطنية العليا للانتخابات أن تستعد لهذه الأحداث الانتخابية، وإقامة حوار مع الجماعات المسلحة بهدف إدماج أفرادها في العملية السياسية والحياة المدنية، وأن تكون هناك مبادرة لتوحيد الجيش  الوطني.

    واستمرار جهود المصالحة المحلية وتكثيفها، واتخاد إجراءات حاسمة لمعالجة قضية النازحين داخليا.

    المرحلة الأخيرة:

    في غضون سنة من الآن، يجب أن نصل إلى المراحل النهائية للعملية السياسية، ويشمل ذلك إجراء استفتاء للاعتماد الدستوري، ويلي ذلك وفي إطار الدستور، انتخاب رئيس وبرلمان، ويكون نهاية المرحلة الانتقالية.

    انظر أيضا:

    الجروشي: بتلك الطريقة سيتم توحيد الجيش الليبي
    الجيش الوطني الليبي يسيطر على 90 بالمائة من أراضي البلاد
    كيف سيتعامل الجيش الليبي مع مطالبات "الجنائية الدولية" بتسليم الورفلي
    عضو بـ"الأمن القومي" في البرلمان الليبي: هجوم الجفرة مسؤولية الجيش
    الجيش الوطني الليبي يشدد الحصار على درنة
    "ماذا بعد بنغازي"...لقاء خاص مع المتحدث باسم الجيش الليبي
    الكلمات الدلالية:
    المريمي, فكرة, اخبار ليبيا, صياغة, الجيش الليبي, أطراف, خطة, اخبار العالم العربي, أخبار, خطوات, ضوء, أخبار العالم, الأمم المتحدة, الجزائر, ليبيا, تونس, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik