20:46 GMT05 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد المتحدث باسم وفد المعارضة السورية المسلحة في مفاوضات أستانا وعضو الهيئة العليا للمفاوضات، يحيى العريضي، اليوم الخميس، أن الهيئة العليا للمفاوضات ستتخذ قرارها حول التفاوض المباشر مع دمشق بعد لقاء الرياض في منتصف شهر تشرين الأول/ أكتوبر. حسبما أفادت وكالة "سبوتنيك".

    وقال العريضي للوكالة: "علينا انتظار نتائج لقاء الرياض، المقرر عقده في منتصف تشرين الأول/ أكتوبر"، مشيرا إلى أن الهيئة العليا للمفاوضات غير جاهزة للمفاوضات المباشرة مع وفد دمشق في جنيف.

    وأكد العريضي، أنه حتى ذلك الحين، فإن الهيئة العليا للمفاوضات ليست مستعدة للحديث عن المفاوضات المباشرة مع وفد دمشق في جنيف.

    ويرى العريضي أن المعارضة المسلحة في سوريا لا ترى أي سبب لعقد اجتماع جديد في أستانا، حيث زعم أن روسيا تجبر المعارضة على المشاركة في المفاوضات. وقال "إن القضية ليست مشاركة أو عدم مشاركة، إنها مسألة أن هناك من يستخدم قوته للإجبار على المشاركة القسرية في المفاوضات".

    وكان المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا ستافان دي ميستورا، أعلن في وقت سابق، أنه يعتزم عقد جولة جديدة من المفاوضات حول سوريا في جنيف في موعد لا يتجاوز مطلع تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل. وهكذا يكون قد أعطى الحكومة والمعارضة حوالي شهر للتحضير للمشاركة في المشاورات دون شروط مسبقة. كما دعا دي ميستورا طرفي النزاع إلى "تقييم الوضع بشكل واقعي ومسؤول" و "الاستعداد الجاد للمشاركة في محادثات جنيف دون شروط مسبقة".

    انظر أيضا:

    إعلام: استقالة رياض حجاب من "الهيئة العليا للمفاوضات" والجربا لخلافته
    مصدر في المعارضة السورية: الجبير أبلغ الهيئة العليا للمفاوضات أن الأسد باق
    مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة في جنيف: هناك عناصر متطرفة في صفوف الهيئة العليا للمفاوضات
    الكلمات الدلالية:
    أستانا, الهيئة العليا للمفاوضات, المتحدث باسم وفد المعارضة السورية المسلحة يحيى العريضي, يحيى العريضي, الرياض, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook