Widgets Magazine
04:58 22 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    حياة اللاجئين السوريين في لبنان

    السبع: روسيا تعمل على إعادة اللاجئين لسوريا للتصدي لـ"مخطط التقسيم"

    © Sputnik .
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    342

    كشف المحلل السياسي نضال السبع، أن لبنان خلال الفترة المقبلة، سيكون طرفاً ضامناً في مفاوضات آستانا القادمة، جنباً إلى جنب مع روسيا وتركيا وإيران، حيث سيتم إضافة بند جديد إلى جدول الجولة المقبلة، لتضاف إلى مهمتها المتعلقة بحفظ الأمن في مناطق معينة، مهمة إعادة اللاجئين.

    وقال السبع، في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، اليوم الأحد 1 أكتوبر/ تشرين الأول 2017، إن هناك جهد روسي وتواصل 4 دول، هي الأردن وسوريا ولبنان وتركيا، لوضع آلية أساسية، تمهيداً لعودة اللاجئين السوريين، متوقعاً أن يكون الوزير نهاد المشنوق أو اللواء عباس إبراهيم ممثلين للبنان في آستانا.

    وأضاف "زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين — وهذا بالمعلومات- إلى تركيا منذ يومين تناولت هذا الأمر، حيث أن بوتين طرح مع نظيره أردوغان ما تم كشفه بشأن تورط الأكراد في دعم الدواعش، حيث أن سلاح الأكراد لم يوجه إلى الدواعش في مناطق تواجد كليهما في الشمال، حيث فضح البيان الروسي المستور".

    وأوضح المحلل السياسي، أن الرد على الكشف الروسي، كان باغتيال ضابط روسي رفيع، وإصابة عدد من مساعديه، وبالتالي عززت من عملياتها ضد تنظيم "داعش"، ولكن تحركت جبهة النصرة في حماة، ما دعا روسيا إلى فضح العلاقة بين جبهة النصرة والاستخبارات المركزية الأمريكية المعروفة بـ"سي أي إيه".

    وأشار السبع، المتخصص في شؤون العلاقات الدولية، إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بعد لقاء بوتين، أدرك أن المنطقة ماضية إلى مخطط رهيب، تسعى فيه إسرائيل إلى تقسيم المنطقة، عبر البوابة الكردية، حيث أن دولة كردستان الانفصالية سوف تكون على المدى البعيد تهديداً للدول القريبة من روسيا، وهو ما يشكل مصدر قلق للجانب الروسي.

    وتابع السبع أن "هناك قناعة لدى الرئيس بوتين أن الولايات المتحدة، تلهي المعارضة والنظام في كثير من التفاصيل، بينما المشروع الأمريكي الحقيقي في الشمال السوري، كما أنها غير معنية بإيجاد حل سياسي للأزمة السورية، بدليل عدم اشتراكها كضامن في مفاوضات آستانا".

    ولفت إلى أنه لديه قناعة أن روسيا سوف تعمل على وضع إطار جديد، لتطوير آلية عمل آستانا الجديدة، تضمن إعادة اللاجئين إلى دولهم، وبالتالي التصدي لمحاولات تقسيم المنطقة، حيث أن روسيا موقفها كان واضحاً منذ اليوم الأول بأنها ضد تقسيم المنطقة، ومع وحدة الأراضي السورية والأراضي العراقية، وبالتالي فإن عودة اللاجئين جزء من خطة التصدي لمحاولات تقسيم الدول.

    انظر أيضا:

    لبنان يرد رسميا وشعبيا على ترامب: لن نقبل توطين اللاجئين السوريين
    موسكو: مناطق خفض التصعيد في سوريا تعتبر مقدمات لعودة اللاجئين السوريين من لبنان
    الدفاع الروسية: إكمال تهيئة الظروف لعودة اللاجئين السوريين الى بلدتين في محافظة حلب
    سياسي لبناني: مخيمات اللاجئين السوريين في عرسال بؤر وقواعد لإنتاج الإرهاب
    الاتحاد الأوروبي يخصص 90 مليون يورو لمساعد اللاجئين السوريين في لبنان والأردن وتركيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, أخبار سوريا, أخبار العالم العربي, العالم العربي, العالم, لبنان, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik