20:34 GMT29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    قال رائد الجحافي، القيادي بالحراك الجنوبي أن حكومة الشرعية تسعى في الأيام القادمة إلى لملمة ما بقى لها من أعضاء مجلس النواب، لعقد جلسات في عدن.

    وأضاف الجحافي، في اتصال هاتفي مع "سبوتنيك"، اليوم الإثنين، أن هناك مصادر محلية أكدت تلقي أعضاء مجلس النواب اليمني، وبالذات الموجودين في الخارج مبالغ مالية كبيرة، وطلب منهم على ضوء لقاءات وجلسات لهم في الرياض قبل عدة أشهر بضرورة التواجد في عدن خلال شهر أكتوبر الجاري للإقامة هناك.

    وتابع الجحافي، أن تلك المصادر أكدت أن لجنة خاصة تعمل منذ نهاية شهر يونيو/ حزيران الماضي على ترتيب أوضاع النواب في عدن بتوفير مساكن لهم. 

    وأكد رائد، أن الحكومة تسعى من خلال تلك الخطوات إلى تحقيق عدد من الأهداف منها: إقرار مشروع دستور يمنح المجلس المنعقد حق إعلان الدولة الاتحادية تنفيذ مخرجات مؤتمر حوار صنعاء، وبتلك الخطوة تعيد الجنوب إلى الباب اليمني وتقضي كلياً على المشروع الجنوبي.

    انظر أيضا:

    القبض على قيادي من "القاعدة" في أبين جنوبي اليمن
    ماذا بعد تشكيل لجنة دولية لدراسة انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن؟
    اليمن يعيش أسوأ كارثة إنسانية
    السعودية تنجح في إلغاء قرار بالتحقيق الدولي في اليمن
    اليمن...فيديو مزعوم لأسيرين سعوديين جديدين في قبضة "أنصار الله"
    الكلمات الدلالية:
    صنعاء, مصادر, الخارج, أعضاء, مؤتمر, اتصال, مجلس النواب, أخبار اليمن, حوار, عدن, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook