07:39 GMT05 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    سقط قتلى وجرحى بمعارك عنيفة بين الجيش السعودي ووحدات من قوات الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي المدعومة بقوات التحالف العربي من جهة، وجماعة "أنصار الله" (الحوثيين) وقوات الجيش الموالية للرئيس السابق في جيزان جنوب غربي السعودية.

    صنعاء — سبوتنيك. أفاد مصدر عسكري في وزارة الدفاع بصنعاء لـ"سبوتنيك"، أن جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) والقوات الموالية للرئيس السابق تمكنوا، اليوم الأربعاء، 4 تشرين الأول/ أكتوبر، من كسر هجوم واسع للجيش السعودي ووحدات من الجيش اليمني باتجاه مواقعهم في قريتي الحثيرة والرمضة بقطاع جيزان، اللتين يسيطر عليهما "أنصار الله" والموالون للرئيس السابق منذ عامين، وتكتسبان أهمية بالغة كونهما محاذيتين لمديرية ميدي التابعة لمحافظة حجة شمال غربي اليمن، وتوفر السيطرة عليهما خط إمداد لمقاتلي الجماعة المتمركزين داخل جيزان ويعتمدون عليه في استمرار الهجمات على الجيش السعودي.

    وأشار المصدر، إلى تكبيد القوات المهاجمة قتلى والعديد من الجرحى وإعطاب آلية لهم، خلال المواجهات التي دارت لساعات بين الطرفين وساند خلالها طيران التحالف بأكثر من 10 غارات فيما استهدفت مروحيات الأباتشي قصفت قرية الحثيرة ومحيطها بأكثر من 500 صاروخ وقذيفة.

    لافتاً إلى قصف تجمعات عسكرية سعودية في مثعن والرمضة بصواريخ الكاتيوشا.

    وفي نجران، قال المصدر، إن "أنصار الله" شنوا هجوماً على موقع الطلعة، الذي يتمركز فيه الجيش اليمني، أعقبه قصف طيران التحالف للموقع بـ7 غارات.

    في الأثناء، استهدفت مدفعية جماعة "أنصار الله" وقوات الجيش الموالية للرئيس السابق تجمعات للجنود السعوديين في موقعي نهوقة والضبعة بنجران.

    كما قصفت مدفعية "أنصار الله" مواقعا للجيش السعودي شرق مدينة الربوعة وفي مثلث العشة بقطاع عسير.

    انظر أيضا:

    اليمن...الكشف عن صفقة غير معلنة بين "الحوثيين" وقوات الرئيس هادي
    حقيقة وساطة نصر الله بين "الحوثيين" وصالح
    "داعش" يشارك في الحرب ضد "الحوثيين" في اليمن.. وخسائر بالجملة للتنظيم الإرهابي
    وزير الدفاع الأمريكي: يجب وقف هجمات الحوثيين على السعودية
    الكلمات الدلالية:
    اليمن, الحوثيين, التحالف العربي, الجيش السعودي, مواجهات عنيفة, حرب, الأزمة اليمنية, نزاع, أخبار العالم العربي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook