13:59 GMT04 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    شهدت مدرجات مطار دير الزور العسكري الواقع على أطراف المدينة هبوط أول طائرتي نقل تابعتين لسلاح الجو في الجيش السوري، بعد مرور قرابة العام على توقف المطار عن العمل، نتيجة الهجمات المسلحة لتنظيم "داعش" على أسوار المطار واستيلائه على مناطق استراتيجية تشرف على المطار وتعيق حركة الطائرات فيه.

    وقال مصدر عسكري لمراسل "سبوتنيك" لحظة هبوط الطائرتين العسكريتين، إن الإنجازات الميدانية الأخيرة للجيش السوري ساعدت على تأمين محيط المطار من الجهة الجنوبية والشرقية والشمالية الشرقية، مما جعل المطار بعيداً عن الخطر، وهذا أدى لهبوط أول طائرتين محملتين بكميات كبيرة من المواد اللازمة لإمداد القوات العاملة في دير الزور.

    وأضاف المصدر أن أعمال الصيانة تجري على مرافق المطار كافة بما فيها المدرجات، فالمطار يعد قاعدة جوية مهمة تدعم عمليات الجيش السوري في كامل المنطقة ويسجل لحاميته صمود أسطوري منع "داعش" من الدخول أحياء المدنيين المتاخمة له طيلة السنوات السابقة، كما باتت الطائرات المدنية والتجارية قادرة على الإقلاع والهبوط بشكل آمن، وتعمل الورشات على صيانة الجناح الخاص لها.

    وكان الجيش السوري بمساندة القوات الحليفة كسر الحصار عن مدينة دير الزور وفك الطوق عن المطار العسكري بعد استعادة سلسلة جبال "الثردة" وبعض البلدات والأحياء المحيطة به.

    انظر أيضا:

    خبير عسكري: معركة دير الزور لم تبدأ بعد
    الجيش السوري يحكم سيطرته على مناطق وأحياء في مدينة دير الزور
    سلاح الجو الروسي يدمر مركز قيادة "داعش" في دير الزور (فيديو)
    الكلمات الدلالية:
    مطار, تنظيم داعش, وكالة سبوتنيك, الجيش السوري, دير الزور
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook