00:23 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    171
    تابعنا عبر

    أكد وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، أن إحدى الدول العربية تعرضت لأعمال انتقامية "بسبب عدم طاعتها لدول الحصار" على خلفية الأزمة القطرية الخليجية.

    وقال وزير الخارجية القطري، في حوار مع مجلة "جون أفريك" الصادرة هذا الأسبوع ضمن ملف "أزمة الخليج الذي خصصته حول أفريقيا وسط الصراع بين قطر والسعودية"، قائلا "إن الدول التي لم تصوت لقطر تعرضت للابتزاز ومنها دول أفريقيا خاصة جزر القمر والصومال التي تعرضت لأعمال انتقامية بسبب عدم طاعتها لدول الحصار".

    وتابع الوزير قائلا: "ألغيت المساعدات الإنسانية للدولة، وتعرض بعض السياسيين الصوماليين إلى ابتزاز، ومع ذلك، ظلت الحكومة ثابتة وصمدت"، على حد قوله.

    يذكر أن السعودية والإمارات والبحرين ومصر قطعت علاقاتها مع قطر، في الخامس من يونيو/حزيران الماضي، متهمة إياها بدعم الإرهاب، وهو ما نفته الدوحة مرار، واعتبرته افتراء.

    انظر أيضا:

    الرباعية العربية تؤكد مطالبها لوقف مقاطعة قطر
    الإمارات تتخذ التدابير لتغيير سلوك قطر
    صحيفة بريطانية: دولة أسيوية تستضيف كأس العالم 2022 بدلا من قطر
    ترامب: لم أحذر السعودية بشأن القيام بعمل عسكري ضد قطر
    بيان مشترك للدول الأربع ردا على قطر
    الكلمات الدلالية:
    الصومال, وزير الخارجية القطري, الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني, الحكومة المصرية, الحكومة الصومالية, الحكومة السعودية, الحكومة القطرية, الحكومة الإماراتية, الحكومة البحرينية, مجلس التعاون الخليجي, مساعدات إنسانية, مكافحة الإرهاب, تمويل الإرهاب, أخبار العالم, أخبار دول الخليج, الأزمة القطرية الخليجية, تفجير الصومال
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook