Widgets Magazine
20:16 17 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    وزير الإعلام السوري رامز ترجمان

    وزير الإعلام السوري يعلق على مؤتمر حميميم المرتقب

    moi.gov.sy
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20

    اعتبر وزير الإعلام السوري محمد رامز ترجمان الاجتماعات التي ستتم في حميميم ضمن قطار المصالحات والتسويات للأزمة السورية، إسوة بما حدث في أستانا وجنيف.

    دمشق — سبوتنيك. وقال ترجمان في مقابلة خاصة مع وكالة "سبوتنيك"، اليوم الاثنين 23 أكتوبر/تشرين الأول:

    إن الدولة السورية كانت تعمل على محورين، الأول هو العمل العسكري الميداني، والمحور الثاني الموازي هو محور المصالحات الوطنية والتسويات، وضمن إطار المصالحات هناك الكثير من المصالحات التي حدثت على أرض سوريا، ويمكن اعتبار أستانا ضمن هذا الإطار.

    وأضاف ترجمان أن أي حوار وطني يجب أن يكون سوري سوري دون أي إملاءات خارجية، وفي النهاية لا بد لهذا الحوار سواء في أستانا أو جنيف أو أي مكان آخر عليه أن ينضم إلى قطار المصالحات والتسويات، ويدخل تحت هذا العنوان أيضًا ما سيجري في حميميم.

    في سياق متصل، صرح ترجمان بأن البعض يعتبر المصالحات ومناطق تحفيف التصعيد مبررة أو فاتحة لفيدرالية أو كونفدرالية أو حكم ذاتي، مؤكدًا أن الدولة السورية لا شأن لها بهذا الحديث.

    وأوضح ترجمان أن النقطة الفاصلة والتي على الجميع أن يدركها، تحت الدستور السوري والوطنية السورية والعلم السوري كل شيء مفتوح للنقاش والاتفاق والتوافق عليه، شرق الفرات وغرب الفرات هذه تسميات لم نعرفها في السابق ولن نعترف بها.

    انظر أيضا:

    لقطات صادمة من داخل "سجن الموت" في سوريا (فيديو)
    نائب عن الرقة: هذا مصير الأكراد في سوريا
    إسرائيل تؤكد أنها غير معنية في تصعيد الأوضاع في سوريا
    قوات سوريا الديمقراطية تسيطر على "العمر النفطي" أكبر الحقول السورية
    وصول أول رحلة تنقل النساء والأطفال الروس من سوريا إلى غروزني
    اعتراف مربك من واشنطن بشأن سوريا
    الكرملين: بوتين تحدث هاتفيا مع أردوغان حول سوريا
    الكلمات الدلالية:
    نقاش, مؤتمر حميميم, تعليق, وزارة الإعلام السورية, وزير الإعلام السوري رامز ترجمان, أستانا, سوريا, جنيف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik