07:28 GMT07 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن مركز المصالحة الروسي بين الأطراف المتنازعة في سوريا، اليوم الأربعاء، أنه نظم عودة مجموعة من اللاجئين إلى حلب، حيث عاد 70 شخصا إلى منازلهم.

    حلب — سبوتنيك. وقال المتحدث باسم المركز، سوسلان تسيبويف بهذا الصدد: "نظم مركز مصالحة الأطراف المتنازعة في حلب وبالتعاون مع السلطات السورية إعادة توطين 70 لاجئاً من بلدة منبج في بلدة مسكنة، كما قمنا بتأمين الدخول الآمن لقوافل اللاجئين إلى منازلهم".

     وتم تقسيم عملية عودة اللاجئين إلى عدة مراحل، ما سمح بإعادة توطين جميع المخيمات تقريبا في سوريا، وعلى وجه الخصوص في أيلول /سبتمبر، تمت إعادة توطين أحد أكبر المراكز السكنية المؤقتة (20 ألف شخص) في ملعب باللاذقية.

    ويقوم المهندسون بمساعدة الاختصاصيين الروس من مركز إزالة الألغام الدولي، وبعد استعادة مناطق معينة في سوريا من الإرهابيين، بتطهير المراكز السكنية من الألغام، وبعدها يقوم الممثلون بالتعرف على أماكن إقامة العائلات التي أجبرت على مغادرة منازلها وتنسيق بناء المنازل المدمرة والبنية التحتية الأولية، وبعدها يؤمن ممثلو المركز الدخول الآمن إلى أماكن السكن الدائم، كما يوجه العسكريون الروس قوافل المساعدات الإنسانية إلى المناطق التي تمت إعادة التوطين فيها.

    ووفقاً لمعطيات الأمم المتحدة، عاد نحو نصف مليون لاجئ إلى منازلهم من مناطق مختلفة في سوريا، حيث يقوم بتنسيق العملية، الحكومة السورية ومركز المصالحة الروسي بين الأطراف المتنازعة. ولا يقوم العسكريين الروس فقط بإيصال المواد الغذائية والطبية إلى المناطق المحررة، بل ويساعدون على استعادة البنية التحتية، فروسيا هي الدولة الوحيدة التي تقدم المساعدة لسوريا، وذلك بإزالة الألغام والمساعدة الطبية للسكان وتحرير المراكز السكانية.

    ويخطط مركز المصالحة الروسي بين الأطراف المتنازعة، في أقرب وقت ممكن، لتوسيع الأنشطة الإنسانية في سوريا، حيث تم إيصال 4 آلاف طن من مواد البناء إلى طرطوس، بالإضافة إلى التقنيات الخاصة بالبناء، التي ترسل إلى المناطق التي دمرت نتيجة الأعمال الإرهابية.

    انظر أيضا:

    بالفيديو...سوريون يرقصون مع جنود روس في حلب
    ميادة بسيليس وإياد الريماوي ..."وانتصر نور حلب على ظلام الإرهاب"
    "فايا يونان" تلوح عشقا لأبناء مدينتها...وتغني هياما في قلعة حلب
    الكلمات الدلالية:
    مساعدات طبية, عودة, اللاجئين, مساعدات, مساعدات إنسانية, حلب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook