13:47 17 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019
مباشر
    موقع الانفجار في مقديشو، الصومال 14 أكتوبر/ تشرين الأول 2017

    السعودية تدين هجمومي مقديشو وتؤكد وقوفها إلى جانب الصومال ضد التطرف

    © REUTERS / Feisal Omar
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أدانت المملكة العربية السعودية، اليوم الأحد، الهجومين الذين استهدفا موقعاً قرب البرلمان القديم، وفندقاً في العاصمة الصومالية مقديشو، وأسفرا عن سقوط عدد من القتلى والجرحى؛ وأكدت وقوفها إلى جانب الحكومة الصومالية في مواجهة الإرهاب والتطرف.

    القاهرة — سبوتنيك. وعبر مصدر مسؤول في وزارة الخارجية السعودية، من خلال الصفحة الرسمية للوزارة على "تويتر"، "عن إدانة المملكة العربية السعودية واستنكارها الشديدين للتفجيرين بسيارتين ملغومتين في العاصمة الصومالية مقديشو".

    وقدم المصدر المسؤول العزاء والمواساة لذوي الضحايا وجمهورية الصومال، حكومة وشعباً، متمنياً للمصابين سرعة الشفاء، ومجدداً وقوف المملكة إلى جانب جمهورية الصومال ضد التطرف والإرهاب.

    ونقلت المصادر الإعلامية عن شرطة مقديشو، أن لا يقل عن 17 شخصاً لقوا حتفهم، وأصيب آخرين بجروح متفاوتة الخطورة، وذلك جراء تفجيرين بسيارتين ملغومتين قرب مبنى البرلمان القديم، وفي استهداف أحد العاصمة، أمس السبت.

    ويأتي بعد نحو أسبوعين من تعرض أحد أحياء العاصمة الصومالية إلى استهداف بشاحنة مفخخة، نتج عنه سقوط 358 شخصاً قتلى، وإصابة نحو 228 آخرين بجروح، إضافة إلى 56 مفقوداً.

    وحملت الحكومة الصومالية حركة "الشباب" المصنفة "متطرفة"، المسؤولية عن التفجير غير المسبوق في شدته، وحجم الخسائر المادية والعدد الكبير من الضحايا، الذين أوقعهم.

    انظر أيضا:

    إصابة القائم بالأعمال في تفجير سيارة مفخخة في مقديشو
    ارتفاع ضحايا هجوم مقديشو إلى 189 قتيلا (محدث)
    مقتل 9 أشخاص أثناء اشتباك بين الشرطة والجيش في مقديشو
    الكلمات الدلالية:
    وقوف, إدانة, الصومال, السعودية, هجوم, التطرف, انفجار, البرلمان, الإرهاب, حركة الشباب الصومالية, مقديشو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik