00:29 GMT29 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    779
    تابعنا عبر

    أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم الأحد، 29 أكتوبر/تشرين الأول، أن بلاده لن تسمح بأي تهديد لأمن المملكة العربية السعودية.

    وقال شكري، خلال اجتماع وزراء خارجية ورؤساء أركان دول التحالف بقيادة السعودية الذي انطلق في العاصمة السعودية الرياض اليوم الأحد، إن مصر لن تسمح بأي حال من الأحوال أن يتم تهديد أمن المملكة العربية السعودية، الذي يرتبط ارتباطاً عضوياً بالأمن القومي المصري.

    وأكد أن كل محاولة للهروب من استحقاقات الحل السياسي في اليمن، أو القفز للأمام عبر توسيع نطاق المعارك، أو استخدام الصواريخ الباليستية، سواء ضد أهداف داخل اليمن أو لتهديد أمن السعودية الشقيقة لن تقبلها مصر، مضيفاً أن مصر ستشارك مع أعضاء التحالف في التصدي وبمنتهى الحزم لكل ذلك، وستطالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤوليته تجاه وقف هذه الممارسات العدوانية بشكل فوري.

    وأكد وزير الخارجية المصري، أن مصر لن ترتضى بديلاً للحل السياسي الشامل في اليمن، وفقاً لمرجعياته الأممية المعروفة، فقد آن الأوان لكي تنتهي المأساة المستمرة منذ سنوات في هذا البلد الشقيق، وأن تتوقف محاولات الخارجين عن الشرعية في استخدام الأراضي اليمنية كمنصة لتهديد أمن المنطقة والعالم، وكمسرح عمليات للمنظمات الإرهابية.

    انظر أيضا:

    السعودية تؤكد وقوفها إلى جانب مصر في مواجهة الإرهاب والتطرف
    مصر تدين هجوم القطيف الإرهابي وتؤكد على تضامنها مع الشقيقة السعودية
    تهديد بتفجير طائرة قادمة من السعودية إلى مصر
    ملك السعودية يصالح مصر برسالة تاريخية
    السعودية تحظر استيراد "الفلفل" من مصر
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليمن, الحرب في اليمن, الأزمة اليمنية, الأمن القومي المصري, الجيش المصري, مصر, أمن السعودية, السعودية, العلاقات المصرية السعودية, التحالف العربي, الحكومة المصرية, الحكومة السعودية, سامح شكري, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook