02:11 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    وضعت جمعية الصداقة المصرية الروسية بمدينة شرم الشيخ حجر الأساس لبناء وتنفيذ نموذج مصغر بارتفاع 18 مترا بنسبة 4:1 من رمز الصداقة المصرية الروسية الموجود بأسوان.

    وحضر المراسم السفير سيرغي كيربيتشنكو، سفير روسيا الاتحاديه في جمهورية مصر العربية، ويوسوب أباكروف، القنصل العام الجديد بسفارة روسيا الاتحادية، واللواء محمد الجافي نائب رئيس جمعية مستثمرة جنوب سيناء، الرئيس الفخري لجمعية الصداقة المصرية الروسية، وجاء ذلك تحت رعاية اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء.

    واختارت الجمعية هذا الرمز ليؤكد على عمق علاقات الصداقة والتعاون بين الشعبين المصري والروسي المستمرة والتي تزداد قوه ومتانة عبر السنين رغم المحاولات العديده لإفساد هذه العلاقات المتميزة. حيث تعود جذور العلاقات المصرية الروسية إلى عام 1748 عندما عينت روسيا قنصلاً في الإسكندرية كممثل لها في مصر. وتميزت العلاقات بين الشعب المصري وشعوب الاتحاد السوفييتي، ومن بعدها روسيا الاتحادية، دوما، بالخصوصية وارتقاء وتنوع مجالات التعاون.

    جدير بالذكر أن المهندس المعماري الروسي يوري اومليترشينكو صمم الصرح الموجود بأسوان عام 1967 على هيئة زهرة لوتس مفتوحة لتجسد التقارب المصري الروسي ودور الاتحاد السوفييتي في بناء السد العالي الذي أصبح رمزا للصداقة بين البلدين.

    رمز الصداقة الروسية المصرية في شرم الشيخ
    © Sputnik .
    رمز الصداقة الروسية المصرية في شرم الشيخ

    انظر أيضا:

    خبير أمريكي: معاداة روسيا تجعل "هرمجدون" مسلطة فوق رقابنا كالسيف
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا, أخبار مصر, رمز الصداقة المصرية الروسية, افتتاح, جمعية الصداقة الروسية المصرية, السفير الروسي في القاهرة, خالد فودة, مصر, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook