03:22 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    نقلت صحيفة "الشروق" الجزائرية، عن المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي للعمال غير الأجراء، عاشق شوقي، أنه جرى تجميد حسابات 30 ألفا ممن رفضوا تسوية التزاماتهم وتسديد ديون صندوق "كاسنوس".

    وأشار شوقي، على هامش ندوة حول "نساء الأعمال في الجزائر وتطوير الشبكة العربية"، أن الفرصة لا تزال مفتوحة أمام هؤلاء للامتثال للقانون في أجل أقصاه 31 ديسمبر المقبل، ولا مجال لتمديد المهلة.

    وبحسب الصحيفة، سبق أن راسل الصندوق الوطني للعمال غير الأجراء "كاسنوس" السفارات والقنصليات الأجنبية الموجودة في الجزائر بأسماء الأشخاص الذين لم يسووا وضعيتهم اتجاه الصندوق، ويتعلق الأمر بالمشتركين الذين لم يسددوا اشتراكات عمالهم، حيث قد يتم حرمانهم من التأشيرة في حال اختارت السفارة ذلك.

    وكان المدير العام للصندوق قد كشف من قبل عن الشروع في تطبيق عقوبات ضد أرباب العمل والتجار والفلاحين الذين لم يسووا وضعيتهم اتجاه "كاسنوس"، لكنه قال أن أبوابه لا تزال مفتوحة في وجه الراغبين في تسديد الاشتراكات والأقساط، وأن الصندوق يرحب بهؤلاء ويدعوهم دائما لتسوية وضعيتهم بطرق ودية.

    انظر أيضا:

    آبي: اليابان تقرر تجميد أصول 35 منظمة وشخصية كورية شمالية
    السعودية تقرر تجميد الحسابات المصرفية للأمراء والوزراء المعتقلين
    مستشار بارزاني: ننتظر ردا رسميا من بغداد على مبادرة تجميد نتائج الاستفتاء
    الكلمات الدلالية:
    صندوق كاسنوس, أخبار الجزائر, حسابات بنكية, البنوك, تجميد حسابات جزائريين, الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي الجزائري, عاشق شوقي, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook