23:01 GMT08 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    جدد الرئيس الفلسطيني محمود عباس التأكيد على الالتزام بالسلام القائم على قرارات الشرعية الدولية، ومبادئ مؤتمر مدريد، ومبادرة السلام العربية، كما جدد تأييده للجهود التي تبذلها إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب لتحقيق السلام في المنطقة.

    رام الله — سبوتنيك.  وشدد الرئيس عباس، في كلمة ألقاها خلال مأدبة غداء أقامها ملك إسبانيا فيليب السادس وعقيلته الملكة ليتيسيا على شرف الرئيس الفلسطيني الذي يزور مدريد، اليوم الاثنين، على أهمية دور الاتحاد الأوروبي ومواقفه الملتزمة بالقانون الدولي.

    كما حيا الرئيس عباس، حسبما نقلت عنه وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا)، البرلمان الإسباني لجهة توصيته الحكومة الإسبانية بالاعتراف بدولة فلسطين.

    وتابع قائلاً: "إننا نتطلع للمزيد من التنمية والتعزيز للعلاقات الثنائية بين بلدينا وشعبينا على المستويات الاقتصادية والسياسية والثقافية والسياحية وغيرها، سواء كان ذلك على المستوى الحكومي أو القطاع الخاص أو منظمات المجتمع المدني، وتبادل الخبرات في مختلف المجالات.

    وأضاف: "نجدد التأكيد على الموقف الفلسطيني الثابت والداعم لوحدة شعب وأرض إسبانيا، ونتمنى لهذا البلد تحقيق المزيد من التقدم، ولشعبه دوام الرخاء والازدهار".

    وتعهد الرئيس الفلسطيني بمواصلة العمل من أجل توحيد الشعب الفلسطيني وتحقيق مصالحه وآماله المشروعة، لافتاً إلى الدعم الذي تقدمه مصر في مجال التوصل لسلطة واحدة وقانون واحد وسلاح شرعي واحد.

    وأردف، قائلاً: "هذا الأمر سيخفف معاناة أهلنا في قطاع غزة في وقت سنواصل فيه بناء مؤسساتنا الوطنية وفق سيادة القانون وتمكين المرأة والشباب والنهوض باقتصادنا الوطني".

    ووجه الرئيس الفلسطيني خلال كلمته دعوة لملك وملكة إسبانيا لزيارة فلسطين في أعياد الميلاد المجيدة، ولحضور قداس عيد الميلاد في كنيسة المهد ببيت لحم.

    انظر أيضا:

    سفير فلسطين لدى روسيا يكشف أول موعد لفتح معابر غزة باتجاه مصر
    محمود عباس يشكر رئيس مجلس الأمة الكويتي لموقفه تجاه فلسطين
    إسرائيل تمنع فلسطين من الدراسة
    رئيس الوزراء الأردني: ماضون على جميع الأصعدة لإحقاق العدالة في فلسطين
    الكلمات الدلالية:
    السلام في الشرق الأوسط, أخبار فلسطين, الحكومة الفلسطينية, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook