Widgets Magazine
02:44 24 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    المعارضة السورية

    العريضي: حان الوقت لبدء مفاوضات الانتقال إلى الحرية في سوريا

    © AFP 2019 /
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    رأى الناطق باسم وفد المعارضة السورية إلى محادثات جنيف التي ترعاها الأمم المتحدة، أن الوقت قد حان لبدء المفاوضات حول عملية الانتقال مما وصفها "الديكتاتورية" إلى الحرية، كما رحب بالدعم الدولي الذي حظي به قرار إنشاء وفد موحد للمعارضة، للمشاركة في محادثات جنيف التي ستبدأ بعد غد الثلاثاء 28 تشرين الثاني/نوفمبر.

    القاهرة — سبوتنيك. وقال العريضي، في بيان اليوم الأحد، إن "الرسالة واضحة إلى نظام الأسد، لا مزيد من الأعذار، الوقت قد حان للجلوس على الطاولة، والتفاوض حول عملية الانتقال من الديكتاتورية إلى الحرية"، مشيراً إلى أن المعارضة اتفقت مع الممثلة السامية للسياستين الخارجية والأمنية للاتحاد الأوروبي فيدريكا موغيريني، على ضرورة إجراء مفاوضات حقيقة بين الطرفين".

    وأضاف "من جانبنا، نحن نحضر اجتماعات جنيف، ونبذل قصاري جهدنا للمشاركة بجدية، ولكننا نواجه تسويفا من فريق الأسد".

    كان الاجتماع الموسع الثاني للمعارضة السورية، اختتم أعماله الجمعة الماضية في الرياض، للاتفاق على وفد واحد للمشاركة في الجولة المقبلة من محادثات جنيف.

    وأعلن عضو منصة القاهرة فراس الخالدي، لوكالة "سبوتنيك"، أن "الهيئة العليا للمفاوضات انتخبت نصر الحريري، رئيسا للوفد المفاوض إلى جنيف، والمنسق العام للهيئة"، فيما انتخب 3 نواب لرئيس الهيئة هم "جمال سليمان، وخالد محاميد، وهنادي أبو عرب".

    وتتألف الهيئة العليا للمفاوضات من 36 عضوا هم: نصر الحريري رئيسا، وعبد الرحمن مصطفى، وعبد الأحد اسطيفو، وهادي البحرة، وربا حبوش، وحواس خليل، وعبد الإله فهد، وأحمد سيد يوسف، وبشار الزعبي، وأحمد جباوي، وأحمد العودة، ومحمد الدهني، وياسر عبد الرحيم، وحسن حاج علي، وطلال سلامة، وخالد محاميد، ويحيى العريضي، وطارق الكردي، وعوض العلي، وبسمة قضماني، وسميرة مبيض، وفدوى العجيلي، وهنادي أبو عرب، وحسن عبد العظيم، وأحمد القصيراوي، واليس فرج، ونشأة طعيمة، وعروبة المصري، ومهند دليقان، وسامي الجابي، ويوسف سلمان، وفراس الخالدي، وجمال سليمان، ومنير درويش، وقاسم الخطيب، وصفوان عكاش.

    ومن المقرر أن تنعقد الجولة الثامنة من محادثات جنيف حول سوريا في 28 من تشرين الثاني/نوفمبر الجاري.

    وكان المبعوث الأممي الخاص لسوريا ستيفان دي ميستورا أعلن عقب لقائه مع وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف الجمعة الماضية أن "العملية [السياسية] حاليا تتقدم فعلا، وأعتقد أننا في الطريق، كما آمل، بتنفيذ بنود قرار مجلس الأمن الدولي /2254/ لتحقيق تسوية سياسية في سوريا".

    انظر أيضا:

    العريضي: لا أرى ضرورة لاستبدال دي ميستورا
    دي ميستورا يؤكد دعوة وفد المعارضة السورية الموحد لجنيف في 28 من نوفمبر
    سياسي سوري: اجتماعات "الرياض 2" لا تمثل المعارضة السورية كلها
    لافروف: روسيا أسهمت بدعم جهود السعودية الرامية إلى توحيد المعارضة السورية
    الكلمات الدلالية:
    محادثات, اتفاق, مفاوضات, انتقال, جنيف, الرياض, نظام الأسد, الديكتاتورية, الحرية, وكالة سبوتنيك, المتحدث باسم وفد المعارضة السورية المسلحة يحيى العريضي, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik