09:18 20 أبريل/ نيسان 2019
مباشر
    محمد بن سلمان

    ما حقيقة عرض ابن سلمان التخلي عن القدس لصالح إسرائيل

    © REUTERS / HAMAD I MOHAMMED
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    القدس وتداعيات تصريحات ترامب (69)
    21511

    ردت الرئاسة الفلسطينية، على الأخبار التي تحدثت، اليوم الإثنين، عن عرض من ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، للرئيس محمود عباس، قيام دولة فلسطينية بدون أن تكون القدس عاصمة لها.

    ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان في الرياض، السعودية 26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
    © REUTERS / Bandar Algaloud/Courtesy of Saudi Royal Court
    ذكرت وكالة "معا"، أن المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، نفى صحة هذه الأخبار التي تحدثت عن عرض الأمير محمد بن سلمان، للرئيس محمود عباس، بقيام دولة فلسطينية دون القدس عاصمة لها.

    وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية قد نقلت عن مصادر وصفتها بالمطلعة، أن ولي العهد السعودي​ محمد بن سلمان اقترح على الرئيس ​محمود عباس​ أن تكون بلدة أبو ديس عاصمة لفلسطين.

    وزعمت الصحيفة، أن "بن سلمان أعطى الرئيس الفلسطيني مهلة شهرين للقبول بالصفقة وإلا سيكون مجبراً على ​الاستقالة"، مؤكدة أن هذه التفاصيل التي وصفتها بـ"المثيرة" جاءت عقب المفاوضات التي عقدت بين عباس وابن سلمان وراء الأبواب المغلقة في الرياض في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

    كما ادعت الصحيفة، أن ابن سلمان اقترح على الرئيس الفلسطيني تعويضاً عن هذه التنازلات، وخاصة تقديم مساعدات مالية إلى الفلسطينيين وعباس شخصيا، ولكن الأخير رفض هذا المقترح، زاعمة أن إحدى أفكار السعوديين كانت تقضي بتخصيص أراض إضافية للدولة الفلسطينية المستقبلية في شبه جزيرة سيناء بدلا عن تلك التي ستخسرها بموجب الخطة، غير أن مسؤولا آخر غربياً أفاد بأن السلطات المصرية قد نفت هذه الفكرة.

    ومن المرتقب أن يعترف الرئيس الأمريكي، الأربعاء المقبل، بالقدس عاصمة رسمية لإسرائيل وينقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس بناء على الاعتراف المثير للجدل الذي من شأنه أن يقلب منطقة الشرق الأوسط بأكملها رأساً على عقب، حسب الرئاسة الفلسطينية.

    الموضوع:
    القدس وتداعيات تصريحات ترامب (69)

    انظر أيضا:

    أول تحرك مصري تجاه الإعلان الأمريكي المحتمل باعتبار القدس عاصمة إسرائيل
    تحذيرات فلسطينية جادة من تداعيات المساس بمدينة القدس
    الحكومة الفلسطينية تحذر من عواقب أي خطوة أمريكية حول القدس
    أول تعليق رسمي لمنظمة التعاون الإسلامي حول وضع القدس
    عباس يحذر قادة العالم من أي قرار أمريكي بشأن القدس
    الكلمات الدلالية:
    محمد بن سلمان, نبيل أبو ردينة, القدس عاصمة إسرائيل, نيويورك تايمز, محمد بن سلمان, أزمة القدس, القدس, قرار محمد بن سلمان, السفارة الأمريكية في إسرائيل, السعودية, محمود عباس, فلسطين, الديوان الملكي السعودي, الحكومة الإسرائيلية, الحكومة السعودية, الحكومة الفلسطينية, البيت الأبيض, نبيل أبو ردينة, محمود عباس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik