02:07 25 مايو/ أيار 2019
مباشر
    نظام بوك للدفاع الجوي

    "أنصار الله": لو حصلنا على صواريخ إيرانية لكانت للدفاع الجوي

    © Sputnik . Evgenij Epantshintsev
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 40

    نفت جماعة أنصار الله "الحوثيون"، اليوم الخميس 14 ديسمبر/كانون الأول، اتهامات الولايات المتحدة تزويد إيران لهم بصواريخ باليستية.

    صنعاء — سبوتنيك. وقال رئيس اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي في تغريدة له على تويتر، في أول تعليق للجماعة على إعلان واشنطن أن الصاروخ الذي استهدف قاعدة الملك خالد في العاصمة السعودية الرياض إيراني الصنع:

    لو كنا نستورد صواريخ إيرانية كما يزعم الأمريكان لاستوردنا صواريخ الدفاع الجوي.

    وأضاف الحوثي:

    المضحك أن من يزود العدوان على اليمن بالأسلحة المحرمة وغيرها ومن يقتل أبناء الشعب اليمني أمريكا.

    ورأى الحوثي أن أمريكا فشلت سياسيا وعسكريا في معركة اليمن، التي أظهرت عدم فاعلية أسلحتهم سواء الباتريوت أو غيرها.

    وكانت روسيا قد أعربت على لسان سفيرها في اليمن عن ريبتها في مزاعم تزويد إيران جماعة "أنصار الله" بالصواريخ في ظل السيطرة التامة للتحالف العربي على سواحل البلاد ومناطق حدودية فيها.

    في سياق متصل، كثف مسلحو "أنصار الله" استهداف مواقع للجيش السعودي في قطاعات نجران وجيزان وعسير جنوب غربي السعودية.

    قال مصدر عسكري في محافظة صعدة الحدودية مع السعودية لـ"سبوتنيك": إن"أنصار الله" قصفوا بالمدفعية اليوم الخميس 14 ديسمبر/ كانون الأول، تجمعات للجيش السعودي في رقابتي السديس ونهوقة وموقع المخروق وطلعة رجلاء ومنفذ الخضراء في نجران.

    وأشار إلى أن وحدة الصواريخ في الجماعة استهدفت بصواريخ الكاتيوشا تجمعات للجنود السودانيين ضمن القوات المشاركة في قوات التحالف بقطاع العارضة في جيزان، كما أعطبت آلية عسكرية سعودية في موقع الرمضة.

    انظر أيضا:

    اليمن... "أنصار الله" يكثفون قصفهم على نجران وجيزان في السعودية
    بالفيديو... السعودية ترد على "بيان ترامب" بإنهاء الحصار على اليمن فورا
    الحرس الثوري الإيراني: سنشهد انتصارا في اليمن قريبا
    إجلاء 30 روسيا ومواطني دول أخرى على متن طائرة خاصة من اليمن
    قيادي في الحراك الجنوبي يحذر التحالف من اللعب بهذه الملفات في اليمن
    الكلمات الدلالية:
    نفي, منظومة صواريخ دفاع جوي, أنصار الله, الحوثيين, أمريكا, إيران, صنعاء, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik