10:14 19 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    بنيامين نتنياهو أمام مجلس الوزراء في 17 ديسمبر 2017

    نتنياهو يعلق على مشروع القرار المصري بشأن القدس

    © REUTERS / POOL
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    ردود فعل حول العالم بشأن إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل (2) (73)
    0 10

    أشاد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو، اليوم الأحد 17 ديسمبر/ كانون الأول، بالرئيس الأميركي دونالد ترامب وإدارته لرفضه جهود الأمم المتحدة لإدانة إسرائيل.

    وذكرت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل" أن نتنياهو كان يشير إلى مشروع قرار مجلس الأمن الذى قدمته مصر، لتقويض اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل، الذي من المتوقع أن تستخدم واشنطن حق الفيتو في رفضه.

    وأشاد نتنياهو، في اجتماعه بمجلس الوزراء الأسبوعي، بالرئيس الأمريكي "لقيادته وتصميمه في الدفاع عن إسرائيل".

    كما أشاد نتانياهو، في كلمته أمام مجلس الوزارء، أيضا بنائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، الذى من المقرر أن يزور إسرائيل في وقت لاحق من هذا الاسبوع. ووصفه بأنه "صديق عظيم لإسرائيل والقدس".

    وكانت مصر قدمت مشروع قرار لمجلس الأمن يطالب بإلغاء قرار الرئيس ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

    ويطالب مشروع القرار المصري "جميع الدول بالامتثال لقرارات مجلس الأمن المتعلقة بمدينة القدس"، ولكنه لا يذكر الرئيس ترامب أو الولايات المتحدة على وجه التحديد.

    ويؤكد مشروع القرار المكون من صفحة واحدة على أن "أي قرارات أو إجراءات تهدف إلى تغيير طابع القدس أو وضعها أو تكوينها الديمغرافي ليس له أي أثر قانوني، تعتبر لاغية وباطلة ويجب إلغاؤها امتثالا للقرارات ذات الصلة مجلس الأمن". كما يوجه مشروع القرار تعليمات إلى الدول الأعضاء بعدم إقامة بعثات دبلوماسية في القدس.

    ويقول دبلوماسيون إن مشروع القرار يحظى بتأييد واسع، على الرغم من احتمال أن تستخدم واشنطن حق الفيتو ضده.

    ويحتاج قرار مجلس الأمن الدولى إلى تسعة أصوات لصالحه، وعدم استخدام أي من الأعضاء الدائمين بالمجلس، وهم "الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا والصين" حق الفيتو.

    وكان مجلس الأمن الدولي قد أصدر قرارا، في ديسمبر/ كانون الأول من العام الماضي، يؤكد أنه "لن يعترف بأي تغييرات على خطوط 4 يونيو 1967 بما في ذلك ما يتعلق بالقدس، عدا تلك التي يتفق عليها الطرفان من خلال المفاوضات".

    وتمت الموافقة على هذا القرار بأغلبية 14 صوتا وامتنعت إدارة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما عن التصويت.

    وأشادت نيكي هيلي سفيرة واشنطن في الأمم المتحدة بقرار ترامب بوصفه "الشيء العادل والسليم الذي ينبغي فعله".

    وقال داني دانون، السفير الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة، في بيان له "لن يغير تصويت أو نقاش الحقيقة الواضحة بأن القدس عاصمة إسرائيل".

    الموضوع:
    ردود فعل حول العالم بشأن إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل (2) (73)

    انظر أيضا:

    الجامعة العربية تشكل وفدا وزاريا عربيا للتصدي لقرار ترامب بشأن القدس
    عشرات الآلاف من الإندونيسيين يحتجون على قرار ترامب بشأن القدس
    نيجيري يطعن دنماركيين اثنين ردا على قرار ترامب بشأن القدس
    مجلس الأمن يبحث مشروع قرار مصري بشأن القدس
    عباس يبحث المخاطر التي تهدد القدس مع وزير خارجية قطر
    الكلمات الدلالية:
    بنيامين نتنياهو, مشروع القرار المصري بشأن القدس, مشروع القرار المصري, الأعضاء الدائمين بمجلس الأمن, مجلس الوزراء الإسرائيلي, نقل السفارة الأمريكية إلى القدس, الاعتراف باالقدس عاصمة إسرائيل, الأمم المتحدة, مجلس الأمن, مايك بنس, الرئيس الأمريكي دونالد ترامب, مندوبة أمريكا الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي, فرنسا, الولايات المتحدة الأمريكية, إسرائيل, مصر, فلسطين, القدس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik