01:57 GMT16 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديميتري بيسكوف، إن موسكو ستدرس استراتيجية الأمن القومي الأمريكي الجديدة، مؤكداً أن الكرملين لا يمكن أن يتفق مع الموقف الأمريكي حول وجود تهديد من قبل روسيا.

    وقال بيسكوف للصحفيين: "فيما يخص استراتيجية الأمن القومي الأمريكية الجديدة، فإن الوثيقة كبيرة بما فيه الكفاية، وتحتاج دون شك لدراسة دقيقة، الأمر الذي سيتم القيام في كافة المؤسسات المعنية من أجل فهمها".

    وتابع: "إلا أن الإطلاع السريع على الوثيقة خاصة تلك الأجزاء التي تتحدث عن دولتنا بشكل أو بآخر، يبرز الطابع الإمبريالي للوثيقة ـ وعدم رغبة التخلي عن العالم أحادي القطب".

    وكانت الولايات المتحدة، أعلنت عن أهم ثلاثة مخاطر لأمنها القومي، وهي طموحات روسيا والصين، وأعمال إيران وكوريا الشمالية، وكذلك الإرهاب الدولي.

    وجاء في وثيقة الاستراتيجية الأمريكية، التي نشرت على موقع البيت الأبيض: "نحن أمام أهم ثلاثة مخاطر- جهود الصين وروسيا، والدول المارقة — إيران وكوريا الشمالية، والتنظيمات الإرهابية الدولية، الساعية للقيام بأعمال قتالية نشطة ضد الولايات المتحدة".

    انظر أيضا:

    ترامب: إلقاء القبض على الإرهابيين في بطرسبورغ مثال على التعاون الروسي الأمريكي
    ترامب: أمريكا أنفقت 7 تريليون دولار في الشرق الأوسط
    ترامب لبوتين: المخابرات الأمريكية سعيدة للمساعدة بمنع هجوم إرهابي في روسيا
    ترامب لا يعتزم إقالة المدعي الخاص بـ "الملف الروسي"
    بوتين يطلب من ترامب تهنئة الـ"سي آي إيه"
    الكلمات الدلالية:
    دميتري بيسكوف, استراتجية الأمن القومي, الأمن القومي الأمريكي, العلاقات الأمريكية الروسية, بيسكوف, الكرملين, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, الأمن القومي الروسي, أمريكا, روسيا, البيت الأبيض, رد روسيا على تصرفات أمريكا, الكرملين, البيت الأبيض, الرئيس الأمريكي دونالد ترامب, أمريكا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook