10:28 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    هاجم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد، بسبب تغريدة أعاد نشرها الأخير على صفحتة الشخصية على "تويتر" تتهم الدولة العثمانية بارتكاب جرائم في المدينة المنورة.

    التغريدة التي أعاد نشرها أيضا وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، هي لطبيب عراقي مقيم في ألمانيا يدعى علي العراقي، وجاء فيها: "هل تعلمون في عام 1916 قام التركي فخري باشا بجريمة بحق أهل المدينة النبوية فسرق أموالهم وقام بخطفهم وأركبهم في قطارات إلى الشام وأسطنبول برحلة سُميت (سفر برلك) كما سرق الأتراك أغلب مخطوطات المكتبة المحمودية بالمدينة وأرسلوها إلى تركيا. هؤلاء أجداد أردوغان وتاريخهم مع المسلمين العرب."

    ​التغريدة أغضبت تركيا على المستوى الرسمي، واعتبرت أنقرة هذا الأمر إساءة للأتراك، واستنكر إبراهيم قالين، المتحدث الرسمي باسم الرئاسة التركية، قيام وزير الخارجية الإماراتي بإعادة نشر التغريدة، واصفا إياها بـ "الكاذبة والاستفزازية"، وكتب على حسابه الرسمي على "تويتر" ينتقد التغريدة وأشار إلى الوزير في تعليقه عليها.

    ​ولم يتوقف الأمر على حد تعليق قالين بل أثارت التغريدة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وقال في كلمة له في أنقرة، اليوم الأربعاء: "حين كان جدنا فخر الدين باشا يدافع عن المدينة المنورة، أين كان جدك أنت أيها البائس الذي يقذفنا بالبهتان؟".

    ​وتابع الرئيس التركي قائلا: "عليك أن تعرف حدودك، فأنت لم تعرف بعد هذا الشعب (التركي)، ولم تعرف أردوغان أيضا، أما أجداد أردوغان فلم تعرفهم أبدا".

    وأضاف: "نحن نعلم مع من يتعامل هؤلاء الذين يتطاولون على تاريخنا وعلى شخص فخر الدين باشا، وسنكشف ذلك في الوقت المناسب".
    وقال: "من الواضح أن بعض المسؤولين في الدول العربية يهدفون من خلال معاداتهم لتركيا إلى التستر على جهلهم وعجزهم وحتى خيانتهم".    

     

    انظر أيضا:

    أردوغان: قرار ترامب حول القدس يسحق القوانين الدولية
    أردوغان والبابا: ضرورة تجنب أي محاولة لتغيير وضع القدس
    أردوغان يتودد لحشود شمالي اليونان بعدما وجه انتقادات لاذعة لأثينا
    أردوغان وماكرون يؤكدان عزمهما العمل معا لحث واشنطن على إعادة النظر في قرار القدس
    أردوغان يجدد رفض تركيا لقرار ترامب بشأن القدس ويراه غير ذا قيمة
    الكلمات الدلالية:
    رجب طيب أردوغان, تركيا والإمارات, أزمة بين تركيا الإمارات, بوادر أزمة, أخبار أردوغان, أخبار الإمارات, أخبار تركيا, وزارة الخارجية الإماراتية, الرئاسة التركية, الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان, أنور قرقاش, العالم الإسلامي, الإمارات, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook