12:08 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    أعلن مبعوث الرئيس الروسي، رئيس الوفد الروسي إلى محادثات أستانا الدولية الخاصة بالأزمة السورية، ألكسندر لافرينتيف، أن روسيا تلاحظ محاولات لزعزعة استقرار الوضع في سوريا بعد بدء عملية سحب الجزء الرئيسي من القوات الجوية الفضائية الروسية.

    أستانا — سبوتنيك. وقال لافرينتيف، في مقابلة مع "سبوتنيك": مجيبا على سؤال بهذا الخصوص: "هذه المحاولات بالطبع نحن نلاحظها".

    وأضاف لافرينتيف: 

    لا ترغب كل الدول، بأن تقود موسكو عملية التسوية السياسية في سوريا، وليس فقط السياسية بل أيضا محاربة "داعش"، و الجماعات الإرهابية في سوريا.

    وتابع لافرينتييف: "لن نشير بالأصبع إلى تلك البلدان. فقد تتحدث عن نفسها تلك التصريحات، التي يقوم بها رسميا ممثلو هذه الدول على مختلف المنصات، بما في ذلك حول عملية أستانا وحول المؤتمر القادم للحوار الوطني".

    ووفقا لمبعوث الرئيس الروسي فإن بلاده تحاول مرة أخرى، في هذه الحالة، ببساطة أن تفعل ما يجب القيام به من أي بلد آخر — يجب وضع مصالحنا جانبا والعمل لصالح الشعب السوري ".

    وقال لافرينتيف: "نحن نحاول القيام بذلك. هل باستطاعة أحد ما منع ذلك؟ لا أعتقد ذلك، لأننا نسير في الاتجاه الصحيح، وإذا كان الشعب السوري سيقرر دعمنا، سيظهر ذلك خلال مؤتمر الحوار الوطني".

    انظر أيضا:

    لافرينتييف: مجموعة العمل المعنية بالإفراج عن المعتقلين في سوريا ستضم فقط ممثلين عن الدول الضامنة
    "لافرينتييف: مسألة إشراك الأكراد في التسوية بسوريا ستظهر قريبا بعد تطهيرها نهائيا من "داعش
    لافرينتييف: الأسد يدرك أهمية إطلاق عملية الحوار الوطني
    لافرينتييف يبحث مع الرئيس السوري الانتقال إلى التسوية السياسية
    لافرينتييف: لا يزال خطر المتطرفين في منطقة خفض التصعيد بإدلب قائما
    لافرينتييف: لم يتم التوصل إلى اتفاق حول مناطق تخفيف التصعيد في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا, أخبار العاالم, الحكومة الروسية, لافرينتييف, روسيا, سوريا, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook