06:43 GMT14 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الخارجية المصرية، اليوم الأحد 24 ديسمبر/ كانون الأول، أن الوزير سامح شكري يتوجه إلى أديس أبابا في الأسبوع المقبل.

    وقال متحدث باسم وزارة الخارجية المصرية إن الوزير سيتوجه إلى أديس أبابا، الأسبوع المقبل، لإجراء محادثات مع نظيره الإثيوبي في محاولة لكسر الجمود بشأن مشروع بناء سد النهضة الإثيبوبي.

    واجتمع مندوبون من مصر والسودان وإثيوبيا في القاهرة في نوفمبر/ تشرين الثاني للموافقة على دراسة أعدتها شركة فرنسية لتقيم الآثار البيئية والاقتصادية للسد.

    لكن المحادثات تعثرت بعدما فشلوا في الاتفاق على تقرير أولي وألقى كل طرف باللوم على الآخرين في تعطيل إحراز تقدم، بحسب ما قالت "رويترز".

    انظر أيضا:

    مصر تلمح إلى استخدام أدوات جديدة للتعامل مع سد النهضة (فيديو)
    وزيرا خارجية مصر والسعودية يبحثان تطورات ملف سد النهضة
    خبير سوداني: أسباب تصاعد أزمة "سد النهضة" مع مصر
    مناشدة من السودان وأثيوبيا لمصر بخصوص "سد النهضة"
    وزير الري الإثيوبي يعلن اكتمال أكثر من 63% من سد النهضة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار مصر, مفاوضات سد النهضة, فشل مفاوضات سد النهضة, محادثات سد النهضة, الخارجية المصرية, سامح شكري, إثيوبيا, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook