09:36 GMT30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    ذكر موقع "أكسيوس" الإخباري الإلكتروني، أمس، الجمعة 5 يناير/كانون الثاني، أن الولايات المتحدة جمدت تمويلا قيمته 125 مليون دولار لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، وذلك بعد أيام من تهديد الرئيس دونالد ترامب بوقف تقديم مساعدات للفلسطينيين في المستقبل.

    وذكر الموقع نقلا عن ثلاثة دبلوماسيين غربيين لم يكشف النقاب عن أسمائهم، أنه كان من المفترض أن يتم تسليم هذا التمويل بحلول الأول من يناير، لكن تم تجميده لحين انتهاء إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من مراجعة المساعدات الأمريكية للسلطة الفلسطينية، بحسب وكالة "رويترز" للأنباء.

    ويشكل هذا المبلغ ثلث التبرع السنوي الأمريكي للوكالة.

    وقال ترامب يوم الثلاثاء 2 يناير، إنه سيوقف تقديم أموال للفلسطينيين، واتهمهم بأنهم "لم يعودوا مستعدين للمشاركة في محادثات سلام" مع إسرائيل.

    وقال ترامب عبر حسابه على "تويتر": ندفع مئات الملايين من الدولارات سنويا، ولا نحصل على أي تقدير أو احترام، هم لا يريدون حتى التفاوض على اتفاقية سلام طال تأخرها مع إسرائيل".

    وأضاف: "في ضوء أن الفلسطينيين لم يعودوا مستعدين للمشاركة في محادثات سلام، فلماذا نقدم أيا من تلك المدفوعات الكبيرة لهم في المستقبل؟".

    والولايات المتحدة أكبر مانح لـ "الأونروا"، وتعهدت بدفع نحو 370 مليون دولار حتى 2016"، وفقا لما ذكره الموقع الإليكتروني للوكالة.    

    انظر أيضا:

    الهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين: ابتزاز أمريكي بوقف دعم "الأونروا" ماليا
    عشرات المحتجين يغلقون مقر "الأونروا" في غزة
    إسرائيل تضع أعينها على حل وكالة الأونروا فهل تنجح في مساعيها؟
    هل تنجح إسرائيل في حل "الأونروا"
    الكلمات الدلالية:
    محمود عباس, وكالة العمل والإغاثة للأمم المتحدة الأونروا, الأونروا, دونالد ترامب, الولايات المتحدة الأمريكية, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook