00:31 26 مايو/ أيار 2019
مباشر
    أيمن الصفدي وزير الخارجية الأردني

    وزير خارجية الأردن: لا أمن ولا أمان من دون اعتماد الحل القائم على حل الدولتين

    © Sputnik . Ilya Pitalev
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    الملف الفلسطيني... حل الدولتين (55)
    0 10

    أكد وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، على أنه ما من وسلية لطريقة لتحقيق الأمن والأمان والاستقرار في الشرق الأوسط، من دون إنهاء الصراع بين الفلسطينيين والإسرائيليين على أساس حل الدولتين.

    عمان-سبوتنيك. وقال الصفدي، في مؤتمر صحفي مع الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط عقب اجتماع سداسي لوزراء خارجية عرب لمناقشة القرار الأمريكي حول القدس، اليوم السبت 6 يناير/كانون الأول: "لا أمن ولا أمان ولا استقرار في منطقة الشرق الأوسط، من دون إنهاء الصراع على أساس حل الدولتين".

    وعن مطالب الاجتماع الوزاري اليوم، قال الصفدي "اتفقنا على 3 ثوابت، هي بطلان القرار الأمريكي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ومحاولة الحصول على دعم عالمي للاعتراف بالقدس، والضغط باتجاه ضغط دولي يضعنا على بداية الطريق لإنهاء الصراع على أساس حل الدولتين على أساس مبادرة السلام العربية".

    من جانبه، قال الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، إن اجتماع اليوم بشأن القدس، مفيدا للغاية، كاشفا عن اجتماع وزارى عربي موسع نهاية الشهر الحالي لمناقشة التصدي للقرار الأمريكي. وأضاف أبو الغيط، خلال المؤتمر الصحفي، أن الهدف من الاجتماع هو تقليل أى خسائر للفلسطينيين، أو نجاحات للإسرائيليين، وكيفية تقديم الدعم للفلسطينيين.

    الموضوع:
    الملف الفلسطيني... حل الدولتين (55)

    انظر أيضا:

    مصر: قانون الكنيست الإسرائيلي بشأن "القدس الموحدة" مخالف للشرعية الدولية
    خطة إسرائيل الأمنية بشأن القدس مهددة بالفشل لهذا السبب
    الحكومة الأردنية تدين قرار "الكنيست" بشأن القدس
    الكنيست يقر قانون حظر التفاوض على القدس...كيف سيكون الرد الفلسطيني؟
    الرئاسة الفلسطينية: تصويت الكنيست بشأن القدس إعلان حرب على شعبنا
    الكلمات الدلالية:
    قرار ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة إسرائيل, أزمة القدس, حل الدولتين, احتجاجات القدس, إدانة الفيتو الأمريكي حول القدس, الحكومة الأردنية, الحكومة الإسرائيلية, السلطة الفلسطينية, أيمن الصفدي, القدس, إسرائيل, فلسطين, الأردن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik