02:09 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    160
    تابعنا عبر

    بالتوازي مع تقدم الجيش السوري في جنوب محافظة إدلب باتجاه مطار أبو الضهر شرق المحافظة، تخوض وحدات أخرى معارك شرسة في محيط إدارة المركبات في حرستا شرق العاصمة دمشق.

    وذكرت صحيفة "الوطن" السورية أنه "وعلى مقلب المعارك الدائرة في محيط العاصمة، كشف مصدر ميداني مشارك في عملية فك الطوق عن إدارة المركبات لـ"الوطن" أمس السبت، أن قوات الجيش المشاركة في العملية باتت على أعتاب الإدارة، وأن مسافة قصيرة جداً تفصلها عنها، حيث تقدمت الوحدات بشكل لافت من محور الأبنية في محيط جامع أبو بكر من جهة الشمال، وشرق مبنى المحافظة، مشيداً ببطولة القوات المتحصنة داخلها والتي استبسلت خلال الأيام الماضية في الدفاع عنها".

    وبحسب "الوطن"، لفت المصدر إلى أن "تعزيزات الجيش التي استقدمت لفك الحصار انضم إليها مؤخراً "الحرس القومي العربي"، وهم متطوعون من مصر والجزائر وتونس وفلسطين ولبنان.

    من جانبها أكدت "القناة المركزية لقاعدة حميميم العسكرية" أن القوات الجوية الروسية شاركت في العملية، واعتبر مراقبون أن دخول الروسي على خط المعركة ينبئ بإمكانية عدم توقف الجيش عند حدود إدارة المركبات ورجحوا أن يقوم بتوسيع خط أمان الإدارة بعد استعادتها، إلى مثلث عربين مسرابا حرستا، كي لا يقع أي خرق جديد من شأنه تعقيد ملف الغوطة مرة أخرى.

    انظر أيضا:

    الجيش السوري يستعيد السيطرة على قرى وبلدات بريف إدلب
    الجيش السوري يسيطر على ناحية سنجار الاستراتيجية في ريف إدلب
    الجيش السوري يتقدم باتجاه سنجار بريف إدلب وانهيارات بدفاعات "جبهة النصرة"
    بلدتي الفوعة وكفريا تدفعان فاتورة نصر الجيش العربي السوري
    الجيش السوري يسيطر على 7 قرى جديدة بريف إدلب
    الجيش السوري يسيطر على عدة قرى بريف إدلب بعد قتال مع "جبهة النصرة"
    الكلمات الدلالية:
    الغوطة الشرقية, أخبار الحرب السورية, معركة إدارة المركبات, الجيش السوري, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook