23:19 GMT27 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    رفض رئيس الوزراء التونسي، يوسف الشاهد، اعتبار المظاهرات التي وقعت في البلاد، مساء أمس الاثنين، تنديداً بارتفاع الأسعار، "احتجاجا"، مؤكداً أن الدولة تحمي المتظاهرين السلميين وتعاقب من أسماهم "المخربين"، بالقانون.

    القاهرة — سبوتنيك. وقال الشاهد، في تصريحات نقلتها الإذاعة المحلية خلال زيارة قام بها، اليوم الثلاثاء، لمنطقة رمادة بولاية تطاوين جنوبي تونس، إن حقّ التظاهر يكفله القانون، "لكن لا وجود لاحتجاجات ليلية في البلدان الديمقراطية".

    وشدد رئيس الحكومة التونسية، تعليقاً على أعمال عنف شهدتها عدة مدن تونسية الليلة الماضية رفضاً لارتفاع الأسعار، على أن حكومته "ستطبق القانون على المخربين وعلى من يقومون بتحريضهم".

    وكان الشاهد يعلق على موجة احتجاجات اندلعت في عدة مدن تونسية ضد الغلاء وزيادة في الأسعار، قبيل أسبوع من الاحتفال بالذكرى السابعة للثورة.

    وشهدت طبربة، اشتباكات بين محتجين ضد غلاء المعيشة وقوات الشرطة، وفي منطقة القطار بولاية قفصة الحدودية اقتحم محتجون مركزا للأمن ،وفي منطقة القصرين جنوبي تونس أشعل المحتجون النار في العجلات المطاطية واقتحموا المستودع البلدي ،وشهدت مناطق تالة ودوز جنوبي تونس مواجهات بين المحتجين والأمن ، حيث تم تفريق المحتجين بالغاز المسيل للدموع.

    وتأتي هذه الاحتجاجات استجابة لنداءات بثها ناشطون على واقع التواصل الاجتماعي ، ضد غلاء الأسعار والإجراءات التي اتخذتها الحكومة في قانون الموازنة الجديد، والتي وصفت بالقاسية خاصة بالنسبة للعائلات ضعيفة الدخل.

    وأعلنت وزارة الداخلية التونسية مقتل مواطن الليلة الماضية بفعل ضيق في التنفس في خضم احتجاجات عنيفة بمدينة طبربة الواقعة في الضاحية الغربية للعاصمة تونس.

    وأعلن المتحدث باسم وزارة الداخلية التونسية خليفة الشيباني، في تصريح للتلفزيون الحكومي مقتل شخص وإصابة ثلاثة رجال شرطة واعتقال44 شخصا ، قال انهم متورطون في أعمال تخريب واعتداء على الممتلكات العامة وسرقة محالات تجارية على خلفية الاحتجاجات التي شهدتها بعض مناطق الجمهورية منذ الليلة الماضية.

    انظر أيضا:

    مقتل شخص في احتجاج مناهض للحكومة في بلدة تونسية
    احتجاجات ضد غلاء الأسعار تجتاح عدة مدن تونسية
    تونس: أحداث الاثنين شغب لا علاقة له بالاحتجاج على الغلاء
    الكلمات الدلالية:
    تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook