11:59 13 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    موقع تفتيش في أحد شوارع مدينة بيروت

    المقدح يتهم إسرائيل بمحاولة اغتيال قيادي امني بارز لحماس في لبنان

    © Sputnik . Ekaterina Chesnokova
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    انفجرت عبوة ناسفة كانت موضوعة أسفل سيارة عند المسلك الشرقي لمدينة صيدا جنوبي لبنان، اليوم الأحد، ما أدى إلى إصابة القيادي في حماس محمد حمدان.

    وفي التفاصيل، فقد فجرت العبوة الناسفة عن بعد فور وصول أحد قيادي حركة حماس في لبنان ويدعى "محمد حمدان" لركوب سيارته وأصيب إصابات بليغة.

    وقد ضرب الجيش اللبناني وقوى الأمن طوقا امنيا حول مكان التفجير في صيدا.

    ويقول قائد القوة الأمنية الفلسطينية المشتركة في لبنان اللواء منير المقدح لـ"سبوتنيك" إن الشخص المستهدف يدعى محمد عمر حمدان وينتمي لحركة حماس، ويضيف المقدح إن العمل له بصمات إسرائيلية لا سيما وان المستهدف هو شخص امني وغير معروف لدى العديد من وسائل الإعلام.

    ويلفت المقدح انه منذ حوالي العشرة أيام كان هناك تصريحا لأحد المسؤولين الإسرائيليين يهدد فيه بسلسلة اغتيالات لقيادات حركة الجهاد في الداخل والخارج الفلسطيني.

    وفي وقت لاحق اصدر الجيش بيانا جاء فيه: "انفجرت سيارة في صيدا أثناء قيام صاحبها المدعو محمد حمدان بفتح بابها أدى إلى إصابته بجروح وتم نقله إلى المستشفى".

    وهذه ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها قياديون فلسطينيون لمحاولات اغتيال في مدينة صيدا، التي يقع فيها ابرز مخيمين للاجئين الفلسطينيين وهما مخيم عين الحلوة ومخيم المية والمية.

    ففي العام 2016 اغتيل أمين سر حركة فتح فتحي زيدان قرب مخيم المية ومية للاجئين الفلسطينيين بانفجار عبوة ناسفة زرعت في سيارته، كما أدى الانفجار إلى إصابة شخصين بجروح وأضرار مادية.

    وعادة ما تكون أسباب الاغتيالات في صيدا إما بسبب الصراع على النفوذ والسلطة داخل المخيمات الفلسطينية في لبنان أو لأسباب أمنية تتعلق بالصراع مع إسرائيل.

    انظر أيضا:

    حماس تتهم إسرائيل بمحاولة اغتيال أحد كوادرها في لبنان
    حماس والجهاد الإسلامي تطالبان باتخاذ قرارات حاسمة تجاه إسرائيل
    استهداف أحد مسؤولي "حماس" في انفجار بصيدا جنوبي لبنان (صور وفيديو)
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, حركة حماس, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik