01:45 GMT25 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت مسؤولة في الأمم المتحدة، إن 70 في المئة من أطفال جنوب السودان لا يذهبون إلى المدارس وإن الدولة حديثة النشأة تواجه خطر خسارة جيل مما سيزيد صعوبة إعادة البناء بعد انتهاء الصراع.

    ويشهد جنوب السودان، الذي انفصل عن السودان 2011، حربا أهلية منذ أربع سنوات فجرها تنافس سياسي بين الرئيس سلفا كير ونائبه السابق ريك مشار. بحسب ما نقلته وكالة "رويترز".

    وجاء تحذير هنرييتا إتش فور المديرة التنفيذية لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) اليوم الجمعة، بعد زيارة بعض من أكثر المناطق التي تعرضت للتدمير بسبب الحرب.

    وقالت "70 في المئة من الأطفال خارج المدارس، هذه أعلى نسبة في العالم. يوجد كثير جدا من العنف".

    وأضافت "إذا لم نقدم العون… فسوف نخسر هذا الجيل وسيكون هذا أمرا مأساويا لجنوب السودان لأنه لا يمكن لدولة أن تبني نفسها بدون هذا الجيل القادم من الشبان".

    وقالت فور إنها زارت بلدات في شمال الدولة وشاهدت انتشار سوء التغذية بين الأطفال. وحذرت قائلة "نتجه إلى الموسم الجاف… قد نخسر ما يصل إلى ربع مليون طفل في جنوب السودان".

    وتشير تقديرات إلى مقتل عشرات الآلاف في الصراع الذي أدى أيضا إلى تشريد ربع السكان البالغ عددهم 12 مليونا إجمالا.

    انظر أيضا:

    صحيفة بريطانية تكشف "أسرارا مخيفة" عما يدور بين أروقة الأمم المتحدة
    رئيس أوغندا: الأمم المتحدة مسؤولة عن استمرار الإرهاب في الكونغو
    حزب الاتحاد الديمقراطي يدين العملية التركية في عفرين ويطالب الأمم المتحدة بالتحرك الفوري
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السودان اليوم, الأمم المتحدة, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook